الطب البديل

الأكل المفيد لمرض الحزام الناري

الأكل الصحي لمرىض الحزام الناري

الحزام الناري (القوباء المنطقية)

الحزام الناري أو كما يسمى بالقوباء المنطقية هي عبارة عن عدوى فيروسية تتسبب للمصاب بها طفحاً جلدياً مؤلماً، يُمكن للحزام الناري أن يحدث في أي مكان على الجسم، إلا أنه في الغالب يظهر على شكل شريط واحد من البثور، تلتف حول الجانبين الأيسر أو الأيمن من الجذع.

يحدث الحزام الناري بسبب فيروس يُسمّى “فيروس الحماق” وهو ذات الفيروس المتسبب بجدري الماء، بعد الإصابة بالجدري، فإن الفيروس يظل غير نشطاً في الأنسجة العصبية القريبة من الدماغ والحبل الشوكي، وبعد سنوات قد يحدث ويتم تنشيط الفيروس ويظهر على هيئة “قوباء خشبية”.

من الممكن أن يكون الحزام الناري مؤلماً للغاية، ويمكن أن تساعد اللقاحات في تقليل خطر الحزام الناري، بينما يمكن للمعالجة في وقت مبكر أن تساعد في تقصير هذه العدوى والتقليل من فرصة حدوث مضاعفات.

أعراض الإصابة بفيروس الحزام الناري(القوباء المنطقية)

يختلف الألم من شخص إلى آخر، ويعتمد ذلك على موقع الألم، وبعض الأشخاص يعانون من ألم الحزام الناري دون أن يتطور لديهم الطفح، لكن الحالة الأكثر شيوعاً، هو تطوّر طفح الحزام الناري باعتباره شريطاً من البثور تلتلف حول أحد الجانبين الأيسر أو الأيمن من الجذع، وقد يحدث الطفح أحياناً حول جانب واحد من الرقبة أو الوجه.

تؤثر أعراض الحزام الناري في العادة على جزء صغير فقط من جانب واحد من الجسم، قد تشمل هذه العلامات والأعراض:

  • الشعور بألم، أو حرقة، أو تنميل أو وخز.
  • حساسية للمس.
  • ظهور طفح جلدي مع إحمرار يبدأ بالظهر بعد أيام قليلة من الشعور بالألم.
  • ظهور بثور مليئة بالسوائل.

أعراض أخرى للحزام الناري (القوباء المنطقية)

  • الإصابة بصداع في الرأس.
  • حُمى وارتفاع في درجة الحرارة.
  • حساسية للضوء.
  • إعياء.

الأطعمة المفيدة لمرضى الحزام الناري(القوباء المنطقية)

يؤدي ضف الجهاز المناعي إلى تفاقم الحزام الناري، يُمكن لبعض التغييرات الغذائية أن تؤدي إلى تقوية جهاز المناعة وبالتالي منع انتشار الحزام الناري إلى أجزاء أخرى في الجسم، من الممكن اتخاذ خطوات تعزيزية لوظيفة الجهاز المناعي، وذلك من خلال تناول بعض الأطعمة وتجنُّب البعض الآخر منها.

يتكون النظام الغذائي اللازم للحد من انتشار الحزام الناري (القوباء المنطقية) من الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات (أ) و (ب12) و (ج) و (د) وبعض الأحماض الأمينية.

الأطعمة التي تعزز الشفاء تشمل:

  • الفواكه بُرتقالية أو صفراء اللون.
  • الخُضار الورقية خضراء اللون.
  • اللحوم الحمراء.
  • البيض.
  • الدواجن.
  • الألبان.
  • الأسماك.
  • البقوليات.
  • الحبوب.
  • الفاصولياء.
  • الطماطم.
  • السبانخ.

الأطعمة الواجب تجنبها لمرضى الحزام الناري

إن نظام المناعة الصحي له الدور الهام في مكافحة الفيروس المتسبب بالحزام الناري، وهذا يعني أن اتباع نظام غذائي متوازن وصحي يلعب دوراً هاماً في ذلك، يجب تجنب الأطعمة والأكلات الغير صحية، والتي تعتبر ذات محتوى غذائي منخفض، ويشمل ذلك الأطعمة المقلية والأطعمة الغنية بالدهون المشبعة، والأطعمة المصنّعة، إضافةً إلى الكحول والأطعمة الغنيّة بالسكر والمصنوعة من الطحين الأبيض، وفي حال الإصابة بالحزام الناري فإنه يجب تجنّب العديد من الأطعمة والأكلات مثل :

  • الأطعمة أو العصائر المحتوية على نسبة عالية من السكر.
  • الكربوهيدرات المكررة.
  • الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة.
  • الأطعمة الغنيية بالحمض الأميني (الأرجينين) ويشمل ذلك الشوكولاتة والجيلاتين والمكسرات.

إن تناول هذه الأطعمة قد يؤدي إلى ضعف في الجهاز المناعي، إضافةً لاحتمالية تسببه بإطالة الفيروس، والأطعمة التي تحتوي على مستويات عالية من الحمض الأميني (الأرجينين) من الممكن أن تسبب تكاثر الفيروس.

متى يجب عليك مراجعة الطبيب

في حال وجود الشك لديك بالإصابة بالقوباء المنطقية (الحزام الناري) فيجب عليك الإتصال بالطبيب على الفور، ولكن بشكل خاص يجب مراجعته في الحالات التالية:

  • ظهور ألم وطفح بالقرب من العين، حيث أن ترك ذلك دون علاج، فقد تؤدي هذه العدوى إلى تلف دائم في العين.
  • في حال بلوغك عمر الستون عاماً (60 عام) أو أكثر، حيث أن العُمر يزيد بشكل كبير من خطر حدوث المُضاعفات.
  • في حال وجود تاريخ عائلي للمعاناة من ضعف الجهاز المناعي لديك أو لدى أحد أفراد العائلة (بسبب السرطان أو الأدوية أو الأمراض المزمنة).
  • في حال وجد طفح جلدي مؤلم وواسع الإنتشار.
السابق
هل ينصح بالجماع في الأيام الأولى من الحمل
التالي
الأكل الممنوع لمرض الحزام النارى

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. Saadeldahshory قال:

    جزاكم الله خير الجزاء وزادكم من فضله وبارك في والديكم اللهم آمين

اترك تعليقاً