أمراض الأطفال

علاج الترجيع عند الرضع

القئ عند الرضع

القئ عند الأطفال الرُضّع

علاج الترجيع عند الرضع، في البداية يجب معرفة الفرق بين القيء الحقيقي والبصق . القيء هو الإلقاء القوي لمحتويات المعدة من خلال الفم، أما البصق (الأكثر شيوعًا عند الرضع أقل من عام واحد) هو التدفق السهل لمحتويات المعدة من الفم، وكثيراً ما يحدث ذلك مع تجشؤ.يحدث القيء عندما تنقبض عضلات البطن والحجاب الحاجز بقوة أثناء استرخاء المعدة. يتم تنشيط هذا الإجراء المنعكس بواسطة “مركز القيء” في المخ بعد أن تم تحفيزه بواسطة :

  • أعصاب من المعدة والأمعاء عندما يكون الجهاز الهضمي إما متهيجاً أو منتفخاً بسبب عدوى أو انسداد .
  • المواد الكيميائية الموجودة في الدم مثل المخدرات.
  • المنبهات النفسية.
  • المحفزات من الأذن الوسطى كما في القيء الناجم من دوار الحركة.

يتقيأ الكثير من الرضع في أوقات كثيرة وفي معظم الحالات تكون بأسباب غير هامة، فتوجد الكثير من الأسباب التي تجعل حديثي الولادة يعانون من القيء، فهو أمر لا يدعو إلي القلق، كل شئ من عسر الهضم إلي النوبات الطويلة من البكاء أو السعال قد تتسبب في القئ، لذلك قد يرى الكثير من الناس القيء خصوصاً في السنوات الأولى للطفل.

أسباب الترجيع عند الرضع

من خلال مقالنا علاج الترجيع عند الرضع من المهم التعرف على أسباب الحالة من أجل إيجاد حل، يوجد بعض الأسباب الأكثر شيوعاً لإصابة الطفل الرضيع بالقئ :

ارتجاع المرئ

إذا كان طفلك يأخذ الحليب بواسطة  الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة الصناعية، قد يكون لديه ارتداد معروف باسم البصق، يحدث هذا الارتجاع لأن الأنبوب الذي ينقل طعام طفلك إلي المرئ مازال في مرحلة النمو والتطور، لذلك يُمكن أن يتسرب الحليب أحياناً بعد الرضاعة ويخرج من الفم و أنف الطفل، وعادة لا يدعو إلي القلق، فتأكدي أنه قد يُشفي منه من تلقاء نفسه مع نضوج الجهاز الهضمي للطفل، وعادة ما تختفي هذه الحالة بعد الشهر الثامن عشر من عمر الطفل.

قد يكون من الصعب في بعض الأحيان معرفة الفرق بين الارتجاع والقئ، فإذا كان طفلك يُخرج كمية قليلة من الحليب بعد كل رضاعة، فذلك لا يدعو إلي القلق، ولكن إذا كان يتقيأ بقوة أكبر بعد الرضاعة، فقد يكون ذلك علامة علي شئ آخر غير الارتجاع، فوقتها يجب أخذه للطبيب في أقرب وقت ممكن للإطمئنان .

مرض في المعدة

من المعروف أن الجهاز المناعي للطفل مازال يتطور، لذلك من المُرجح أن يُصاب بأي فيروسات موجودة بكل سهولة، لذلك إذا أُصيب طفلك بفيروس فقد بتسبب في القئ المفاجئ، ولكنه قد يتحسن في خلال يوم أو يومين، قد يكون مصاحباً بأعراض أخري مثل الإسهال والحمى وألم شديد في المعدة.

في كثير من الأحيان يحتاج الفيروس فقط إلي الانتظار، فيُمكنك البقاء بطفلك الصغير في المنزل، ولكن إذا لاحظت عليه الحمي أو أي أعراض أخرى فيجب عليك مراجعة الطبيب.

الالتهابات

إذا كان طفلك يعاني من نوع من أنواع العدوى مثل التهاب الصدر أو التهاب المسالك البولية فقد يكون السبب وراء القئ، فيُعاني الرضيع في هذه الحالة من قئ واسهال بسبب محاربة الجهاز المناعي لهذه العدوى.

حساسية الطعام

قد يكون طفلك مريضاً إذا كان لديه رد فعل لأي شئ يأكله أو يشربه، فمسببات الحساسية قد تشمل الحليب والبيض والقمح والمكسرات والبذور والأسماك والمحار.إذا كان طفلك بالفعل يُعاني من الحساسية فقد يعاني أيضاً من أعراض أخرى كالإسهال والتورم أو الحكة حول فمه أو أنفه أو عينيه، هذه الأعراض عادةً ما تحدث في غضون دقائق أو ساعات من الأكل أو الشرب لأي من مسببات الحساسية المحتملة.

إذا كنتِ تعتقدين أن طفلك يُعاني من عدم تحمل الطعام، فلا تقومي بإزالة أي أطعمة من نظامه الغذائي أو نظامك الغذائي إذا كنتِ ترضعين طفلك، دون التحدث إلي طبيبك فبالتأكيد بإمكانه مساعدتك للتأكد من أن طفلك الصغير لا يزال يحصل علي جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها، ومع ذلك إذا كان لدي طفلك رد فعل تحسسي واضح تجاه أي طعام جديد، فيجب عليكِ عدم تقديمه مرة أخري حتي تتواصلي مع طبيبك أولاً.

التسمم الغذائي

إذا كان طعام طفلك أو شرابه يحتوي علي بكتيريا، فقد يتسبب له بالتأكيد اضطراب بالمعدة، وهذا قد يحدث إذا لم يتم تعقيم الأكواب والزجاجات بشكل صحيح، أو إذا كان طفلك قد بدأ في تناول المواد الصلبة، فقد يتسبب التلوث الغذائي له بسبب وجود السالمونيلا أو بعض البكتيريا الأخري.

تُشبه أعراض التسمم الغذائي أعراض العدوى الفيروسية، فقد يعاني الطفل من الحمى والإسهال وآلام البطن بالإضافة إلي كونه مريضا، قد تبدأ الأعراض ما بين بضع  ساعات إلى بضعة أسابيع بعد تلوث الطعام او الشراب.

اقرأ من هنا : اسباب فقدان الشهية والخمول

ماهو علاج القئ لدى الرُضّع ؟

علاج الترجيع عند الرضع، في العادة، لا يعد التقيؤ أمراً يدعو إلي القلق، فهو سرعان ما يتحسن، فالعلاج الأكثر أهمية هو الحفاظ على السوائل لحماية الطفل من الجفاف.إذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فيُمكنك إضافة أطعمة له طوال اليوم، لا تُقدمي عصير الفاكهة والمشروبات الغازية لأنه قد يزيد من القئ، لذلك لا تقدميه لطفل.

إذا كنت قلقاً من احتمال إصابة طفلك بالجفاف، يُمكنك التوجه إلي الصيدلي وسؤاله عن محلول معالجة الجفاف، فهذا النوع من المشروبات، يُساعد على تعويض السكريات والأملاح والمعادن التي قد يفقدها الطفل بسبب القيء.

يوجد بعض الدراسات التي تنصح باستخدام بعض المأكولات مثل الموز والارز وصلصة التفاح والخبز المحمص، هذه المأكولات سهلة الهضم خفيفة على المعدة، لكنها لا تعطي الطفل كل العناصر الغذائية التي يحتاجها.

إذا كان طفلك يُعاني من أعراض أخرى كألم في المعدة، فمن الجيد أن يُعطي له الجرعة الموصي بها من الباراسيتامول للرضع أو الإيبو بروفين بشرط أن يبلغ من العمر ما يكفي، إذا كنت غير متأكد من جرعته فيجب عليك التوجه إلي الصيدلي ، ويجب الحذر من إعطاء طفلك الأدوية المضادة للقئ دون وصفة طبية.

اقرأ من هنا : علاج التهاب البول للحامل

السابق
علاج الم البطن والاستفراغ عند الاطفال
التالي
النقطة الخضراء في الماسنجر

اترك تعليقاً