الحياة والمجتمع

الفرق بين العصير والنكتار والشراب

الفرق بين العصير والنكتار والشراب

أنواع العصائر والفرق بينها

نحتاج في حياتنا اليومية لا سيما في فصل الصيف إلى شراء العصائر التي تباع في الأسواق ومحلات السوبر ماركت.

أشكال العصائر في الأسواق

تباع العصائر بعدة أشكال وبأنواع ونكهات مختلفة، ومنها ما يأتي مغلفاً بعلبة كرتونية أو بلاستيكية أو زجاجية مع اختلاف وتنوع الدول المنتجة للعصير والآليات المستخدمة في استخلاص العصير من الفاكهة .

تصنيفات العصائر

يوجد ثلاث تصنيفات للعصائر وتعتبر هذه التصنيفات الأكثر شيوعاً وانتشاراً بين العصائر، وفي غالب الأمر يكون التصنيف مكتوباً على العلبة الخارجية للعصائر، فإما أن تجد قد تم كتابة عصير، نكتار، أو شراب .

الفرق بين تصنيفات العصائر الثلاث ( عصير، نكتار، شراب )

العصير

يكون العصير مصنوعاً بشكل مباشر من ثمرة الفاكهة بنسبة 100% وذلك دون وجود أية مواد إضافية أو مواد حافظة أو محليات، ويوجد طريقتين لإنتاج العصير الطبيعي ويكون على صورتين، الصورة الأولى العصير” الغير مركز ” وهو الذي يتم تعبئته في زجاجات بعد عصر الفاكهة، والصورة الأخرى للعصير الطبيعي هو ” العصير المركز “، ويتم الحصول على العصير المركز من الفواكه من خلال إزالة الماء من عصير الفاكهة ومن ثم يتم تحويل هذا المركز الشبيه بالشراب إلى عصير فواكه بإعادة خلطه بالماء.

خطوات تصنيع العصير الطبيعي المستخلص من الفاكهة

1- يتم حصاد محصول الفاكهة لإنتاج العصائر . 
2- تتم معالجة الفاكهة بسرعة للحفاظ على الفيتامينات والقيمة الغذائية داخلها. 
3- يتم إدخال ثمار الفاكهة إلى آلات للقيام بمهمة استخلاص العصير من الثمرة. 
4- يتم تعبئة العصير آلياً داخل علب كرتونية أو زجاجية أو بلاستيكية بعملية تسمى ” البسترة ”، وهذه العملية تساعد على بقاء العصير طازجاً لفترة أطول. 
5- عبوات الكرتون تعمل على حماية المحتوى الغذائي للعصير من خلال حجب الضوء والهواء عنه.

النكتار

يتم الحصول على النكتار من عصير الفاكهة والفواكه المهروسة ومن الممكن أن يتم إضافة لب الفاكهة إلى هذا العصير، ويتم إضافة الماء والسكر والمحليات بالإضافة إلى أية عناصر أخرى مسموح بإضافتها طبقاً للوائح الدولة المصنعة مثل المواد الحافظة وغيرها، وربما تعتقد أن النكتار هو عصير عالي الجودة، ولكن في الحقيقة ليس كذلك، حيث أنه يحتوي على الماء والسكر، ويكون النكتار لديه نسيج أكثر سمكاً وليس واضحاً مثل عصير الفاكهة.

الشراب

يعتبر الشراب هو الأسوء من بين التصنيفات الثلاث، حيث يحتوي الشراب فقط على نسبة 10% من عصير الفاكهة الطبيعي وبقية المكونات التي تتمثل بما نسبته 90% فهي عبارة عن ماء، وسكر، وحامض الستريك، وألوان طبيعية أو صناعية بالإضافة إلى أية مكونات أخرى تدخل في تكوين العصائر مثل المحليات والمواد الحافظة .

حقيقة العصير الموسوم بـ طبيعي 100%

عند شرائك للعصير الطبيعي قد تجد وسم ” طبيعي 100 % ” مطبوعاً على غلافه، ويتساءل الكثيرون عن مدى حقيقة هذا الوسم، مقارنةً بأسعار الفاكهة المرتفعة وتكلفة العصائر التي يعتبر سعرها زهيداً إلى حدٍ ما.
حتى يتم وصف العصير بـ ” طبيعي 100% ” فإنه يجب أن يحتوي على عصير الفاكهة بنسبة 100% دون إضافة مكونات، وتسمح لوائح غالبية الدول بإضافة بعض المكونات على شكل المعادن والفيتامينات، ولكن لابد أن يتم إدراج ذلك وتوضيحه بكتابته على علبة المنتج، وبهذا بإمكاننا التمييز ما اذا كان طبيعياً بنسبة كاملة 100% أو أقل من ذلك، وتسمح لوائح بعض الدول أيضاً بإضافة السكريات بنسب محددة على ألا تتجاوز كمية السكر 150 جرام لكل لتر واحد من العصير، وإذا تم إضافة السكر لتحلية طعم العصير، فإنه يجب وصفه بأنه ” مُحلّى “، وعدا ذلك وفي حال لم يتم ذكر ” السكر ” ضمن المكونات فإن ذلك يشير إلى أن كمية السكر الموجودة في العصير هي ذاتها الموجودة بشكل طبيعي في الفاكهة .

السابق
آلية عمل جهاز السخان الشمسي
التالي
21 طريقة شرعية ومضمونة لربح المال من الإنترنت

اترك تعليقاً