أمراض الأطفال

الفرق بين سخونية التسنين والالتهاب

الفرق بين سخونية التسنين والالتهاب

مرحلة التسنين

يتعرّض الطفل أثناء التسنين للانزعاج، والتوتر الشديد، وتهيّج الفم، حيث أن نمو جذور الأسنان مؤلم جداً على الطفل وقد يجعله عصبياً ومتوتراً وكثير البكاء وخاصّةً عند ظهور السنّ الأول، وظهور الأضراس بسبب كبر حجمها، ولكن قد يختلف الأطفال في ردّات فعلهم في هذه مرحلة التسنين، فعندما تبدأ أسنان طفلك في التدفق عبر اللثة، عادة يكون الطفل ما بين 4 و 7 أشهر، يجب ألا يكون من الصعب تحديد العلامات، لذلك من المهم معرفة علامات التسنين مثل:

  • سيلان اللعاب.
  • تقليل الاهتمام بالتغذية.
  • التسنين يمكن أن يرفع درجة حرارة جسم طفلك، لكن قليلاً، لكن أي حمى تزيد عن 38 درجة مئوية تُعتبر علامة على أن طفلك ربما يكون مريضاً.

الفرق بين سخونية التسنين والالتهاب

كل طفل مختلف يختلف عن الآخر في الأعراض عن التسنين أو الالتهاب، ربما يكون السخونية بسبب التسنين وقد يظهر عليه بعض الأعراض الأخري مثل:

  • كثرة سيلان اللعاب.
  • ظهور رائحة غريبة للفم.
  • يبكي أكثر من المعتاد.
  • يمضغ على حلقات التسنين .

من المرجح أن تظهر هذه الأعراض عند ظهور الأسنان الأمامية، توقع أن تصل أسوأ الأعراض بين 6 و 16 شهرًا.1

قد يكون السخونية بسبب الالتهاب، فيمكن للطفل المريض أن يكون مختلف عن الطبيعي و يكون لديه صعوبة في الأكل والنوم، ربما يكون طفلك قد أصيب بنزلة برد أو خلل في المعدة أو مرض آخر إذا لاحظت هذه الأعراض مثل:

  • لديه رشح للأنف.
  • يعاني من العطس أو السعال.
  • يعاني من الإسهال أو القيء.
  • لديه طفح جلدي

إذا كنت لا تزال غير متأكد مما يحدث، فاستشر طبيب الأطفال.2

كيفية تهدئة مرحلة التسنين عند الأطفال

إذا كان طفلك يعاني من التسنين، فإن أفضل طريقة لتهدئته هي الضغط على لثته، يمكنك تدليكها بإصبع نظيف أو إعطاء طفلك حلقة التسنين المطاطية للمضغ.

إذا كان عمر طفلك أكثر من 6 أشهر، فقد تتمكن من إعطاء الإيبوبروفين (الأطفال Motrin) أو الأسيتامينوفين (الأطفال تايلينول) للمساعدة في ألم التسنين، لكن استشر طبيبك أولاً.3

متي تذهب إلي الطبيب في حالة سخونية التسنين

يمكن أن يكون تسنين الأطفال غريب الأطوار، وغالبًا ما يكونون كذلك، فعليك بمراقبة العلامات التي تشير إلى أن طفلك مريض حقاً، اتصل بطبيبك إذا كان طفلك:

  • عمره أقل من 3 أشهر ولديه درجة حرارة تزيد عن 38 درجة مئوية.
  • عمره أكثر من 3 أشهر ولديه حمى تزيد عن 39 درجة مئوية.
  • لديه حمى تستمر لفترة أطول من 24 ساعة.
  • يعاني من الإسهال أو القيء أو الطفح الجلدي.
  • نعسان جدا أو يبدو مريضاً.
  • لا يمكن تهدئته.

قد يكون التسنين وقتاً محبطاً لك ولطفلك، لكن عليك أن تتذكر أن هذه مجرد مرحلة أخرى لذلك حافظي على راحة طفلك قدر الإمكان، وعندما تظهر تلك الأسنان الأولى، قم بتنظيفها كل يوم باستخدام فرشاة أسنان للأطفال ذات شعر ناعم للحفاظ على صحتها.

متي تذهب إلي الطبيب في حالة سخونية الالتهاب

لا تقلق بخصوص سخونية الالتهاب إذا كانت:

  • حمى تقل عن خمسة أيام.
  • إذا كان سلوك طفلك طبيعياً نسبياً.
  • إذا استمر طفلك في اللعب وكان يأكل ويشرب بشكل طبيعي.
  • إذا كانت درجات حرارة تصل إلى 37.5 درجة مئوية إذا كان عمر طفلك 3 أشهر إلى 3 سنوات، أو حتى 38 درجة مئوية إذا كان طفلك أكبر من ذلك، يمكن أن تكون درجات الحرارة هذه شائعة، ولكنها ليست بالضرورة مثيرة للقلق.
  • إذا كانت الحمى منخفضة الدرجة إذا تم تحصين  طفلك مؤخراً، يمكن أن تكون هذه طبيعية إذا استمرت أقل من 48 ساعة.

عليك بالذهاب إلي الطبيب في هذه الحالات:

  • في حالة إصابة الرضيع الأصغر من 3 أشهر بالحمى، قد تكون الحمى هي الاستجابة الوحيدة لرضيعك لمرض خطير.
  • في حالة الأطفال حديثي الولادة، يمكن أن تكون درجة الحرارة المنخفضة أيضاً علامة على مرض خطير، اتصل بطبيبك إذا انخفضت درجة حرارة طفلك عن 36.6 درجة مئوية عن طريق المستقيم.
  • إذا استمرت حمى طفلك لأكثر من خمسة أيام، قد يحتاج طبيب الأطفال لديك إلى مزيد من البحث عن الأسباب الكامنة.
  • إذا كانت حمى طفلك أعلى من 104 فهرنهايت (> 40 درجة مئوية).
  • في حالة عدم انخفاض حمى طفلك مع مخفضات الحمى.
  • لا يتصرف طفلك بنفسه أو يصعب إثارة نفسه أو لا يتناول كميات كافية من السوائل.
  • إنفي حالة الأطفال الذين لا يرغبون في الحفاظ على أربعة حفاضات على الأقل يومياً والأطفال الأكبر سنًا الذين لا يتبولون كل ثماني ساعات إلى 12 ساعة، فبذلك قد يصابون بالجفاف الشديد.
  • إذا تم تحصين طفلك مؤخراً وكان درجة حرارته أعلى من 40 درجة مئوية أو الحمى لديه استمرت لأكثر من 48 ساعة.
  • الطفل لديه طفح بنفسجي أو أحمر.
  • يحدث تغيير في الوعي.
  • صعوبة في التنفس.
  • يعاني الطفل من صداع لن يزول.
  • يستمر الطفل في التقيؤ.
  • يعاني الطفل من مشاكل طبية معقدة أو يتناول الأدوية الموصوفة على أساس مزمن (على سبيل المثال، الأدوية الموصوفة لأكثر من أسبوعين).4

لذلك إذا كنت غير مرتاح لدرجة حرارة طفلك أو مرضه، فاتصل بطبيبك واذهب إليه علي الفور.

أسباب سخونية الالتهاب لدي الأطفال

السخونية عرض وليست مرض لذلك قد تكون بسبب عدة أسباب مثل:

  • الالتهابات البكتيرية مثل الحمى القرمزية  أو الحمى الروماتيزمية (كلاهما يرتبط بـ “بكتيريا الحلق”).
  • الالتهابات الفيروسية مثل الأنفلونزا .
  • تناول بعض الأدوية الخاطئة.
  • الأمراض المتعلقة بالتعرض للحرارة.
  • الحساسية.
  • نادراً ما قد تحدث بسبب الأمراض الالتهابية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي .

المراجع

  1. https://www.webmd.com/parenting/baby/baby-teething-sick#1[]
  2. https://www.uptodate.com/contents/fever-in-children-beyond-the-basics[]
  3. https://www.webmd.com/parenting/baby/can-teething-cause-fever#2[]
  4. https://www.webmd.com/first-aid/fever-in-children-treatment#1[]
السابق
درجة حرارة الأطفال حديثي الولادة الطبيعية
التالي
بطارية اللاب توب لا تشحن

اترك تعليقاً