السرطان

الم المستقيم عند الجلوس

آلام المستقيم، آلام من الخلف، آلام فتحة الشرج

ما هو المستقيم

المستقيم عبارة عن تجويف يبدأ في نهاية الأمعاء الغليظة، ويقع مباشرةً بعد القولون السيني(أحد أجزاء القولون الأربعة) وينتهي عند فتحة الشرج، والتي هي عبارة عن الطرف البعيد من الجهاز الهضمي والتي يخرج البراز من الجسم من خلالها.

أسباب ألم المستقيم عند الجلوس

هناك العديد من الأسباب المؤدية إلى الشعور بالألم في المستقيم، وهناك بعض الأسباب الأكثر شيوعاً

  • البواسير.
  • شقوق شرجية.
  • تشنجات الشرج.
  • تشنجات عضلية.

إضافةً لذلك فإن هناك العديد من الأسباب الأخرى والنادرة لألم المستقيم، وذلك مثل بعض مشاكل البروستاتا، أو السرطانات أو الأجسام الغريبة، وعادةً ما يختلف ألم المستقيم من حالة إلى أخرى وذلك حسب السبب الكامن وراء هذا الألم، كأن تسبب البواسير إزعاجاً خفيفاً أو متوسطاً في العادة، في حين أن التشققات الشرجية قد تسبب ألماً شديداً يشبه السكين.

في حال الشعور بألم المستقيم، دون وجود نزيف يرافق هذا الألم، فلابد من الاتصال بالطبيب الأخصائي لتشخيص حالتك، وفي حال حدوث نزيف يجب التوجّه إلى الطبيب أو المستشفى بشكل طارئ حسب شدة النزيف، أو في حال كان هناك تزايد في شدة الألم وانتشار الألم في الجسم، أو في حال الإحساس بوجود جسم غريب داخل المستقيم.

سبب نزيف المستقيم

تشخيص أسباب النزيف في المستقيم

يتم تشخيص سبب النزيف في المستقيم من خلال الطبيب، وذلك من خلال الحصول على تاريخ المريض، والقيام بإجراء فحص للجسم يتضمن فحصاً للمستقيم، وفي بعض الأحيان، قد يطلب الطبيب القيام بالأشعة السينية، وذلك لتحديد الأسباب الكامنة وراء الألم.

بمجرد تشخيص السبب الكامن وراء ألم المستقيم، فبإمكان المريض القيام باستخدام العديد من طرق العلاج المنزلية لتخفيف ألم المستقيم، لثلاثة أسباب من الأسباب الأربعة الأكثر شيوعاً والتي تم ذكرها .

علاج ألم المستقيم في المنزل

  • تعبئة حوض بالماء الدافئ والجلوس فيه لمدة 20 دقيقة.
  • الحفاظ على تنول نظام غذائي عالي الألياف.
  • قد يساعد استخدام كريمات OTC والأدوية المضادة للالتهابات في علاج الحالة وسرعة شفائها.

يستمر حدوث التشنجات الشرجية العابرة لفترات قصيرة جداً، ومع ذلك، فإن هناك العديد من الأمور التي قد تساعد على علاج ألم المستقيم الناتجة عن الأسباب الأخرى الأقل شيوعاً، وذلك مثل تناول الأدوية التي تعمل على استرخاء العضلات، وأدوية الربو، والأدوية المضادة لارتفاع ضغط الدم، وكل ذلك يعتمد على وصفة طبية من الطبيب الذي يقوم بتشخيص الحالة، مع التنبيه على عدم القيام بتناول أيٍ من تلك الأدوية دون إشارة ذات الطبيب عليك بذلك.

أسباب ألم المستقيم

الأسباب الشائعة لآلام المستقيم

هناك العديد من الأسباب الشائعة المؤدية لحدوث آلام في المستقيم، ومعظم هذه الأسباب لا تعتبر خطيرة.

  • البواسير : وهي عبارة عن تورم مؤلم في وريد أو مجموعة من أوردة فتحة الشرج، وتعتبر مشكلة البواسير من المشاكل الشائعة والتي تصيب الكثير من الأشخاص لوجود أسباب معينة، غالباً ما تكون ناتجة عن إجهاد في حركة الأمعاء، أو رفع الأحمال ذات الأوزان العالية مثل الأثقال وغيرها، إضافةً إلى الولادة التي تعتبر أحد الأسباب الشائعة لحدوث البواسير، وتتسبب البواسير بشعور بعدم الراحة عند جلوس الشخص الذي يعاني منها.
  • الشقوق الشرجية : الشقوق الشرجية عبارة عن تمزقات صغيرة في الجلد عند فتح المستقيم، وتحدث هذه التشققات عند خروج البراز القوي والمتصلّب من فتحة الشرج، بسبب الامتداد المفرط الذي يحدث لفتحة الشرج خلال التبرز، وقد تحدث التشققات الشرجية أيضاً بسبب العضلات التي تتحكم في فتحة الشرج، أي الضيق الشديد في العضلة العاصرة الشرجية، وعدم تمكن هذه العضلة من الاسترخاء لتمرير البراز، ما يؤدي إلى التسبب بالألم.
  • تقلصات الشرج العابرة : وهي حالة مرتبطة بألم المستقيم الغير دائم، وتكون هذه الحالة أكثر شيوعاً لدى النساء، ولدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 45 عاماً، ويعتقد العديد من الأطباء أن تشنج العضلة العاصرة الشرجية هو العامل المسؤول عن حدوث تلك التقلصات.

الأسباب الأخرى لآلام المستقيم

قد يكون هناك العديد من الأسباب الأخرى والأقل شيوعاً من تلك التي تم ذكرها أعلاه

  • الإصابة بسرطان المستقيم أو سرطان القولون.
  • الالتهابات والتي تشمل الخراجات الشجرية، حيث أنها قد تسبب مشاكل في البروستاتا وتتسبب بآلام أو شعور بوجود نبضات في المستقيم.
  • أمراض التهابات الأمعاء، مثل التهاب القولون التقرحي.
  • ألم في العصعص أو حوله ويسمى بألم عظم الذنب.
  • وجود أجسام غريبة في المستقيم.
السابق
هل بكاء الرضيع يؤثر عليه
التالي
رابط الغاء طلبات الصداقة المعلقة

اترك تعليقاً