الحمل و الولادة

جرح العملية القيصرية الداخلي

جرح العملية القيصرية الداخلي

العملية القيصرية مثل أي عملية، فقد تتعافى منها سريعاً في غضون أسبوع علي الأقل، فمن المحتمل أن تبقي في المستشفى لمدة 3 أو 4 أيام بعد عملية قيصرية لتحصل على رعاية أفضل لك، فقد تحتاج إلى مزيد من الوقت للتعافي أكثر مما تحتاج بعد الولادة الطبيعية.

أهمية بقائك في المستشفي بعد جرح العملية القيصرية؟

قد تبقى في المستشفى لمدة 3 و 4 أيام حتي تتمكن من العودة إلى المنزل بصحة كاملة لك ولطفلك،

أثناء وجودك في المستشفى سيتم الاعتناء يك عن طريق:

  • حصولك على مسكنات الألم لتقليل أي إزعاج تحت وصفة طبية من طبيبك المعالج.
  • سيكون لديك اتصال وثيق منتظم مع طفلك، ويمكن أن تبدأ الرضاعة الطبيعية معه.
  • تشجيعك على الخروج من السرير والتحرك في أقرب وقت ممكن بدون ضغط عليك.
  • يمكنك أن تأكل وتشرب بمجرد أن تشعر بالجوع أو العطش بسهولة.
  • إبقاء أنبوب رفيع ومرن يسمى قسطرة في المثانة لمدة 12 ساعة على الأقل لجمع البول لحين انتهاء تأثير المخدر.
  • تغطية الجرح بضماد لمدة 24 ساعة على الأقل.

كيفية العناية بجرح القيصرية؟

يجب العناية بجرح القيصرية عن طريق:

  • تنظيف وتجفيف الجرح برفق كل يوم.
  • ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة ويجب أن تكون الملابس الداخلية قطنية.
  • تناولي مسكناً للألم إذا كان الجرح مؤلمًا، فمن الأفضل تناول الباراسيتامول أو الإيبوبروفين، فهما الأفضل أثناء الرضاعة الطبيعية.

جرح العملية القيصرية الداخلي

أثناء العملية القيصرية يقوم الطبيب بعمل شقين، أحدهما داخلي في جدرا الرحم والآخر خارجي أسفل البطن فوق شعر العانة بقليل، عليك أن تعلم أن الجرح في بطنك سيشكل ندبة في النهاية، قد تكون ندبة أفقية طولها حوالي من 10 إلى 20 سم، أسفل خط البكيني مباشرةً، وفي حالات نادرة قد يكون لديك ندبة رأسية أسفل بطنك مباشرة، من المحتمل أن تكون هذه الندبة حمراء وواضحة في البداية، ولكنها تتلاشى مع مرور الوقت.1

متى تذهب إلي الطبيب بعد خروجك من المستشفي؟

اتصل بطبيبك على الفور إذا كنت تعاني من أي من الأعراض التالية بعد الولادة القيصرية، مثل:

  • ألم حاد.
  • تسريب البول.
  • ألم عند التبول.
  • نزيف مهبلي ثقيل.
  • إذا أصبح جرحك مؤلم أو منتفخ.
  • إذا حدث إفراز للصديد أو لأي سائل كريه الرائحة من الجرح.
  • إذا شعرت بسعال أو بضيق في التنفس.
  • إذا حدث تورم أو ألم في أسفل الساق.

قد تكون هذه الأعراض علامة على وجود عدوى أو جلطة دموية، والتي يجب علاجها في أسرع وقت ممكن.

كيفية تسريع الشفاء من جرح العملية القيصرية؟

  • الحصول على الكثير من الراحة، العملية القيصرية هي عملية جراحية كبيرة، تماماً مثل أي عملية جراحية، حيث يحتاج جسمك إلى وقت للشفاء بعد ذلك، فتوقع البقاء في المستشفى لمدة ثلاثة إلى أربعة أيام بعد الولادة أو لفترة أطول إذا كانت هناك مضاعفات، واعط جسمك حتى ستة أسابيع للشفاء الكامل.
  • انتبه جيداًَ من بذل المجهود أثناء الشفاء، فيجب تجنب الصعود والنزول على الدرج بقدر ما تستطيع.
  • احتفظ بكل ما تحتاجه، مثل تغيير لوازم الحفاضات والمواد الغذائية بالقرب منك حتى لا تضطر إلى الاستيقاظ أكثر من اللازم.
  • لا ترفع أي شيء أثقل من طفلك، لذلك عليك طلب المساعدة من زوجك أو صديقك أو من أحد أفراد أسرتك.
  • كلما اضطررت إلى العطس أو السعال، أمسك بطنك لحماية جرح العملية القيصرية، قد يستغرق الأمر إلى ثمانية أسابيع حتى تتمكن من العودة إلى روتينك العادي، يجب أن تسأل طبيبك حول ممارسة الرياضة والذهاب إلي العمل.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة، فرياضة المشي هي الأفضل، سوف تساعد الحركة  علي سرعة التئام جرحك ومنع الإمساك والجلطات الدموية، بالإضافة إلى ذلك تعد المشي وسيلة رائعة لتعريف طفلك بالعالم.
  • مثلما تهتم بصحتك البدنية، لا تنسَ صحتك العاطفية، إنجاب الأطفال يثير مشاعر لم تتوقعها أبداً، فإذا كنت تشعر بالإرهاق أو الحزن أو الإحباط، فلا تتجاهل ذلك. 2

كيفية تخفيف ألم جرح العملية القيصرية؟

اسأل طبيبك عن الأدوية التي يمكنك تناولها، خاصة إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية.

اعتماداً على مدى الآلام التي تشعرين بها، قد يصف الطبيب مسكن للألم أو ينصح بتناول دواء للألم دون وصفة طبية مثل الإيبوبروفين (أدفيل ، موترين) أو الاسيتامينوفين (تايلينول)، بالإضافة إلى المسكن، يمكنك استخدام وسادة التدفئة لتخفيف الانزعاج الناتج من العملية القيصرية.

التغذية الجيدة للعملية القيصرية

التغذية الجيدة لا تقل أهمية في الأشهر التي تلي الولادة كما كانت أثناء الحمل، إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فلا تزال مصدر التغذية الأساسي لطفلك، حيث تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة سيحافظ على صحة طفلك وسيساعدك على أن يصبح أقوى، تشير الأبحاث إلى أن تناول الخضروات أثناء الرضاعة الطبيعية يضفي نكهات في حليب الثدي مما يزيد من متعة طفلك أثناء رضاعته وتُساهم في زيادة القيمة الغذائية للحليب، أيضاً شرب الكثير من السوائل وخاصةً المياه يعمل علي زيادة حليب الثدي وتجنب الإمساك.

مضاعفات التهاب جرح العملية القيصرية الداخلي

عادةً ما تبقى التهابات المكورات العنقودية على سطح الجلد، يمكن لهذه الالتهابات أن تنتقل أيضاً إلى مجرى الدم وتؤثر على الأعضاء الأخرى.

تشمل المضاعفات المحتملة المرتبطة بالتهابات المكورات العنقودية ما يلي:

  • التهاب الشغاف”الشغاف هو الطبقة الداخلية من القلب”.
  • التهاب العظم والنقي، هو عبارة التهاب يؤثر في العظام.
  • عدوى في مجرى الدم.
  • تنخر البشرة السمي، وهو التهاب خطير يؤدي إلى تقشر بقع كبيرة من الجلد.
  • في حالات نادرة، يمكن أن تتسبب البكتيريا في عدوى حادة ومميتة تسمى التهاب اللفافة الناخر، وهذا يدمر الجلد والأنسجة الكامنة، هذا الالتهاب يُسبب الحمى والألم الشديد الذي يزيد بسرعة مع مرور الوقت. 3

المراجع

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/324505#outlook[]
  2. https://www.healthline.com/health/pregnancy/c-section-tips-for-fast-recovery#when-to-seek-help[]
  3. https://www.nhs.uk/conditions/caesarean-section/risks/[]
السابق
استمرار نزول الدم بعد الولادة بشهرين
التالي
هل يحدث حمل في فترة النفاس؟

اترك تعليقاً