السرطان

كم يعيش مريض سرطان البنكرياس

سرطان البنكرياس

غدة البنكرياس

البنكرياس هو غدة تقع داخل البطن في العمق، ويقع بين المعدة والعمود الفقري، ويعمل البنكرياس على إنتاج إنزيمات تساعد على الهضم وإنتاج الهرمونات التي تتحكم في مستويات السكر في الدم، والأعضاء، مثل البنكرياس ، تتكون من خلايا، تنقسم هذه الخلايا في العادة إلى خلايا جديدة حيث يحتاجها الجسم، وعندما تصبح الخلايا قديمة ، فإن هذه الخلايا تموت ، وتأخذ مكانها خلايا جديدة، وفي بعض الأحيان تنقطع هذه العملية وتتشكل الخلايا الجديدة عندما لا يحتاج الجسم إليها ، أو أن الخلايا القديمة لا تموت، قد تشكّل الخلايا الزائدة كتلة من الأنسجة تسمى الورم.

ورم البنكرياس الحميد

هناك بعض الأورام الحميدة التي تصيب البنكرياس، وتعتبر هذه الأورام غير طبيعية، ولكن لا يمكنها الانتشار في أجزاء أخرى من جسم الإنسان.

سرطان البنكرياس

ورم البنكرياس الخبيث

سرطان البنكرياس هو عبارة عن ورم خبيث يصيب غدة البنكرياس، ويبدأ مرض سرطان البنكرياس عندما تنمو خلايا غير طبيعية في البنكرياس وتنقسم عن السيطرة ومن ثم تشكّل ورماً يصيب البنكرياس، ومن الممكن أن تنتشر هذه الخلايا إلى الأنسجة والأعضاء الأخرى في الجسم، ويعد سرطان البنكرياس هو السرطان التاسع الأكثر شيوعًا بين النساء والعاشر الأكثر شيوعًا بين الرجال في الولايات المتحدة.

حتى وفي حال انتشار السرطان ووصوله لمناطق أو أعضاء أخرى في الجسم، فإنه لا يزال يسمى سرطان البنكرياس، حيث أن هذا المكان هو الذي بدأ منه هذا السرطان، وفي غالب الأمر فإن سرطان البنكرياس ينتشر إلى الكبد أو جدار البطن أو الرئتين أو العظام و / أو الغدد الليمفاوية.

أعراض سرطان البنكرياس

  • فقدان في الوزن.
  • آلام، عادة تكون في منطقتي البطن والظهر
  • اليرقان (اصفرار الجلد أو العينين أو كليهما) وأحياناً يتزامن وجود الحكة معها.
  • ظهور مرض السكري مؤخرا.
  • التغييرات في البراز.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • حدوث التهاب وتورّم في البنكرياس.
  • الضعف والتعب والاكتئاب.
  • في سرطان البنكرياس المتقدم قد يصاب الشخص المصاب بالسوائل في البطن والجلطات الدموية.

لماذا يصعب اكتشاف سرطان البنكرياس

يكون من الصعب عادةً اكتشاف مرض السرطان الذي يصيب البنكرياس بسبب وجود البنكرياس في عمق البطن، حيث أن الأطباء عادة لا يستطيعون رؤية الورم أثناء الفحس البدني، وقد يقوم الأطباء باختبارات عدة لإجراءات تشخيص المرض، ولكن لا يوجد اختبار قياسي لتشخيص سرطان البنكرياس، وهذا ما يجعل تشخيص المرض أكثر صعوبة وتعقيداً.

أسباب مرض سرطان البنكرياس

يُعد حدوث التغييرات في الحمض النووي من مسببات السرطان،وهذه يمكن أن تصيب الشخص عن طريق الوراثة من الوالدين أو أحدهما، أو يمكن أن تنشأ مع مرور الوقت، يمكن أن تحدث هذه التغييرات التي تحدث بمرور الوقت بسبب عشوائي أو بسبب تعرضك لشيء ضار.

الأسباب الدقيقة للإصابة بمرض سرطان البنكرياس ليست مفهومة جيدًاً، ويوجد ما نسبته حوالي 5 إلى 10 في المائة من سرطانات البنكرياس تعتبر عائلية أو وراثية، يحدث معظم سرطان البنكرياس بشكل عشوائي أو يحدث بسبب أشياء مثل التدخين والسمنة والعمر.

يتزايد خطر الإصابة بسرطان البنكرياس لهذه الأسباب :

وجود اثنان من أقارب الدرجة الأولى أو أكثر، سبق وأن أصيبوا بسرطان البنكرياس.
قريب من الدرجة الأولى أصيب بسرطان البنكرياس قبل عمر الخمسين عاماً.
متلازمة وراثية مرتبطة بسرطان البنكرياس.
إذا كان لديك أي من هذه ، يُوصي بشدة بالتشاور مع مستشار أو طبيب في الأمراض الوراثية لتحديد المخاطر والأهلية لبرنامج الفحص.

قد يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بسرطان البنكرياس لهذه الأسباب

  • يمكن أن يكون مرض السكري أحد مسببات سرطان البنكرياس، أو يمكن أن يكون أحد أعراض سرطان البنكرياس.
  • الاصابة بمرض السكري منذ فترة طويلة.
  • لتهاب البنكرياس الوراثي والمزمن.
  • تدخين السجائر وجميع مشتقات التبغ.
  • العمر فوق سن ال 60 عاماً.
  • جنس الذكور يكون أكثر عرضة بقليل.
  • الوجبات الغذائية المعالجة.
  • البدانة.

لا يعني هذا أن كل شخص لديه هذه العوامل أنه سيصاب بسرطان البنكرياس أو أن كل شخص مصاب بسرطان البنكرياس لديه واحد أو أكثر من هذه الحالات.

مراحل سرطان البنكرياس

المرحلة هي مصطلح يتم استخدامه لوصف مدى انتشار السرطان وإمكانية علاجه، يتم استخدام مراحل سرطان البنكرياس لتوجيه العلاج وتصنيف المرضى للتجارب السريرية .

مراحل تطور مرض سرطان البنكرياس

المرحلة الصفرية يقتصر سرطان البنكرياس في هذه المرحلة على الطبقات العليا من الخلايا في قنوات البنكرياس دون وجود انتشار، سرطان البنكرياس غير مرئي بالعين المجردة أو من خلال اختبارات التصوير.
المرحلة الأولى يقتصر سرطان البنكرياس على البنكرياس أي أن نمو المرض يكون محلياً في العضو ذاته فقط(البنكرياس)، لكنه نما ووصل حجمه إلى أقل من 2 سم، أو أكبر من 2 سم في بعض الأحيان وأقل من 4 سنتيمترات.
المرحلة الثانية يحدث في هذه الحالة انتشاراً محلياً في عضو البنكرياس ويزيد حجم سرطان البنكرياس عن 4 سنتيمترات ويقتصر إما على البنكرياس في الغالب، أو أن هناك انتشارًا محليًا بنمو السرطان خارج البنكرياس أو انتشاره إلى العقد اللمفاوية القريبة، ولكن لم ينتشر إلى المواقع البعيدة.
المرحلة الثالثة يحدث في هذه الحال انتشار أوسع لمرض السرطان، وربما يكون الورم قد توسع ليشمل الأوعية الدموية أو الأعصاب الرئيسية القريبة، لكنه لم ينتقل بعد إلى المواقع البعيدة.
المرحلة الرابعة وتعتبر هذه الحالة من اعقد وأصعب مراحل السرطان، حيث أنه يكون قد انتشر إلى أعضاء بعيدة.

كم يعيش مريض سرطان البنكرياس

كم يعيش مريض سرطان البنكرياس دون استخدام العلاج وفي حال استخدام العلاج

متوسط البقاء على قيد الحياة لمريض سرطان البنكرياس في المراحل المتقدمة، ودون استخدام العلاج قد يصل إلى ثلاثة أشهر ونصف الشهر، ومع العلاج الجيد، فإن هذه المدة ترتفع إلى حوالي ثمانية أشهر، وهناك الكثيرون سيعيشون لفترة أطول من ذلك، وهناك بعض حالات مرضى سرطان البنكرياس استمروا على قيد الحياة لتسعة أعوام وأحد عشر وإثنى عشر عاماً.

نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس

تتحسن معلات البقاء على قيد الحياة بالنسبة لمرضى سرطان البنكرياس من عقد إلى عقد، ولكن في الحقيقة فإن هذا المرض لا يزال غير قابل للشفاء إلى حد كبير، وبالنسبة لجمي مراحل سرطان البنكرياس مجتمعةً، فإن معدل البقاء لى قيد الحياة لمعدل مدة عام واحد تصل إلى ما نسبته حوالي 20%، ونسبة البقاء على قيد الحياة لمعدل مدة 5 سنوات تصل إلى حوالي 7%.

السابق
علاج أعراض الاكزيما نهائياً
التالي
حالات شفاء من سرطان البنكرياس

اترك تعليقاً