الحياة والمجتمع

لماذا لا يعاني الكثيرون من التخمة رغم تناولهم كميات كبيرة من الطعام

أسباب عدم الإصابة بالتخمة

ربما تعرف الكثير من الأشخاص سواء كانوا أصدقاءك أو من ذات أفراد عائلتك يأكلون الكثير ويتلذذون بجميع أصناف الطعام الشهي مثل الهامبورجر واللحوم بأنواعها بالإضافة للحلوى والكعك والمعجنات بأصنافها المختلفة وذلك دون أن يسبب لهم ذلك السمنة أو التخمة ويستمرون بالتميز برشاقة أجسامهم والحفاظ على سلامة قوامها .

رأي خبراء التغذية

يقول خبراء التغذية بأن فقدان الوزن وإدارته – بغض النظر عن بعض العوامل البيولوجية المحتملة – تعتمد بشكل كبير على ما يأكله الأشخاص ومقدار النشاط والحركة التي يقومون بممارستها في حياتهم اليومية .

ويقول أحدهم : عندما تلاحظ شخصاً لا يبدو أنه يزداد وزناً، فإنه لا تحدى قوانين الديناميكا الحرارية وقوانين الفيزياء ” ويضيف : إن ما يفعله هؤلاء الأشخاص بطريقة ما، هو تحقيق التوازن بين إستهلاكهم وإخراجهم .

ويقول آخرون : إن التوصية المعتادة في هذا المجال تعتمد على ممارسة الرياضة الحصول على وقت مقداره حوالي نصف ساعة من النشاط الجسماني المعتدل وذلك مثل الهرولة ” المشي بشكل سريع ” في غالبية الأيام إن لم يكن كل يوم، وأن الأشخاص الأكثر نشاطاً بدنياً يكونون اقل عرضةً وأقل خطورة للإصابة بأمراض القلب والسكري و ضغط الدم المرتفع .

تحذيرات خبراء التغذية

يحذر الخبراء من أنه يجب عدم التفكير بشكل كبير فيما يتعلق بالهدف من إنقاص الوزن، الهدف السليم هو أنك تريد أن تكون بصحة جيدة وأن تبدأ بمراقبة ما تأكله .

دور العامل الوراثي

إن ما تم الإشارة إليه من عدم تعرض الأشخاص للسمنة والتخمة رغم قيامهم بتناول وجبات كبيرة وتحتوى على عدد كبير من السعرات، بالإضافة إلى الأسباب التي تم ذكرها فإنه لا يمكن أيضاً إغفال العامل الوراثي بهذا الخصوص فيكون له الدور الرئيس لدى بعض الأشخاص .

السابق
كيفية تغيير لغة جوجل كروم
التالي
كيف تكون شخص ناجح

اترك تعليقاً