صحة

متى يبدأ مفعول ابرة الكورتيزون للحساسية

مفعول ابرة الكورتيزون للحساسية

الحساسية

تحدُث الحساسية عندما يتعرّف الجهاز المناعي على مادة غريبة باعتبارها تهديداً للجسم، وتُسمّى هذه المواد الغريبة بمُسببات الحساسية، تؤدي هذه المواد ردّات فعل بالنسبة لأشخاص ولا تؤدي لردّات فعل بالنسبة لآخرين، ومن مُسببات الحساسية الشائعة والموجودةة في أوقات مُعيّنة من السنة هي حُبوب اللُقاح الناتجة عن الأعشاب أو النباتات والأشجار الأُخرى، يتخذ جهاز المناعة موقفاً دفاعياً عند حُدوث التلامُس مع هذه المواد المُسببة للحساسية، وينتُج عن ذلك أعراضاً مثل احتقان الأنف أو العطس أو السيلان أو الحكة أو دُموع العين.

حُقنة الكورتيوزون للحساسية

يُشار إلى الكورتيزون باسم الكورتيكوستيرويدات Glucocorticoids، والكورتيزون هو أحد أنواع الأدوية التي تتعامل مع عدد مُختلف من المُشكلات الطبيّة وتعمل على علاجها وذلك من خلال قمع الالتهاب بشكل أساسي، ويصف الأطباء حُقن الكورتيزون في كثير من حالات الحساسية للوقاية أ التخلُص منها، ويتم ذلك بشكلٍ خاص في حالات الحساسية المُستعصية، فعندما يتعلّق الأمر بعلاج الحساسية الموسمية، فإن حُقن الكورتيكوستيرويد تُعتبر الحل الأخير لهذه المُعضِلة الطبيّة، ويتم وصفُها عند عدم عمل العلاجات الأُخرى، حيثُ أنها تعمل على تقليل الالتهاب المُرتبط بالحساسية وتؤدي إلى منع العطس والحكة والسيلان والأعراض الناتجة عن الحساسية سواء كانت موسمية أو على مدار السنة، كما تُستخدم حُقن الكورتيزون في علاج العديد ممن الأمراض مثل التهابات المفاصل ومشاكل الجلد وغير ذلك من المُشكلات الطبيّة، وتختلف هذه الحُقن عن حُقن العلاج المناعي والتي لا تحتوي على مُنشِطات.

متى يبدأ مفعول حُقنة الكورتيزون للحساسية

يبدأ الكورتيزون بالعمل بشكل فوري بعد الحقن في الجسم، وعادةً ما يبدأ الالتهاب في التراجُع في غُضون أيام قليلة، ويكون ذلك اعتماداً على السُرعة في انحسار الالتهاب، وفي بعض الأحيان من المُمكن أن يختلف وقت تسكين الألم من بضعة أيام إلى بضعة أسابيع، فعلُى سبيل المثال وفي حال كان مريض الحساسية يُعاني من الآثار الجانبية لرد الفعل التحسُسي مثل السيلان أو العطس، فإن هذه الأعراض تبدأ بالانحسار بمُرور الساعات الأولى بعد الحُصول على حُقنة الكورتيزون، وغالباً ما ينحصر ذلك في غُضون 24-48 ساعة، وقد يمتد في بعض الحالات لعدة ايام أو إلى عدة أسابيع.

مدة فعالية حُقن الكورتيزون للحساسية

من المُمكن أن يستمر مفعول حُقن الستيرويد طويلة الأمد المُستخدمة للحاسية ما بين ثلاثة أسابيع وحتى ثلاثة أشهر، وخلال هذا الوقت يتم إطلاق هرمون الستيرويد في الجسم بشكل بطيء، ويُقصد بالحُقنة طويلة الأمد بأن مريض الحساسية الموسمية يحتاج إلى حُقنة واحدة فقط خلال موسم الحساسية، قد يؤدي الاستخدام المُتكرر للحُقن طويلة الأمد إلى العديد من الآثار الجانبية الخطيرة، حيثُ أنه لا يوجد طريقة لإزالة هرمون الستيرويد من الجسم في حال نتج عن استخدامها آثاراً جانبية.

هل يُوجد علاج نهائي للحساسية الموسمية

في الحقيقة، فإن الحساسية الموسمية والمعروفة أيضاً باسم “التهاب الأنف التحسسي” أو باسم “حُمّى القش” ليس لها علاجاً نهائياً ، ومع ذلك فإن هُناك عدد من العلاجات الطبيّة التي قد تكون فعالة في غالبية حالات التحسس الأنفي وتشمل العلاجات التالية :

  • مُضادات الهيستامين.
  • مُزيلات الاحتقان.
  • الستيرويدات القشرية.
  • مُبتات الخلايا البدنية.

الكورتيكوستيرويدات Glucocorticoids هي نوع من هُرمون الستيرويد، وتتوفر على شكل كريمات موضعية أو بخاخات أنف أو حُبوب أو حُقن طويلة الأمد، وتعمل على طريق قمع الالتهاب الناتج عن رد الجهاز المناعي المُفرِط.

الآثار الجانبية لحُقن الكورتيزون (الستيرويد) للحساسية

رُغم النتائج الإيجابية التي تؤدي إليها حُقن الكورتيزون للحساسية، إلّا أنها من المُمكن أن تؤدي إلى آثار جانبية عديدة قصيرة المدى أو طويلة المدى :

الآثار الجانبية قصيرة المدى لحُقن الكورتيزون

يمكن أن تتراوح الآثار الجانبية قصيرة المدى لحقن الكورتيزون من خفيفة إلى شديدة، وتشمل :

  • القلق والأرق.
  • زيادة الوزن نتيجةً لزيادة الشهيّة.
  • تورُّم واحمرار في الوجه.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة السُكر في الدم.
  • انخفاض البوتاسيوم.
  • اضطرابات في المعدة.
  • احتباس الملح والسوائل.
  • تغيُّرات في السُلوك وتقلُبات في المزاج.
  • ترقُق الجلد وسُهولة الكدمات.

الآثار الجانبية طويلة المدى لحُقن الكورتيزون

يؤدي الحُصول المُتكرر على حُقن الكورتيزون ولفترة طويلة إلى خطر الآثار الجانبية الأكثر خُطورة، ويُمكن أن تشمل :

  • داء السُكري.
  • هشاشة العظام والكُسور.
  • نُقصان الدم المُزوّد للعظام.
  • زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • التهاب القرنية.
  • مُتلازمة كوشينغ.
  • إعتام في عدسة العين.
  • السُمنة.
  • ارتفاع شديد في ضغط الدم.
  • جلطات دموية وريدية.
  • أعراض نفسية مثل الاكتئاب.
  • القُرحة الهضمية.
  • السل والتهابات أخرى مُزمنة.

الآثار الجانبية لحُقن الكورتيزون لمن يعانون من أمراض مزمنة

كما أسلفنا ذكرُه، فإن حُقن الكورتيزون تعمل على تثبيط الالتهاب والاستجابة المناعية، فيُمكنُها إخفاء الأعراض الشائعة للمرض والعدوى، مما يُعرض الأشخاص الذين يحصُلون عليها إلى الخطر، قد يكون هؤلاء الأشخاص ممن يُعانون من أمراض مُزمنة، فيكون هؤلاء أكثر عُرضة لخطر الآثار الجانبية المُحتملة لهذه الحُقن، يجب قبل الحُصول على هذه الحُقن إبلاغ الطبيب في حال كان لديك أي من الحالات التالية :

  • مرض عقلي.
  • التهابات فطرية.
  • عدوى لم تُعالج.
  • إعتام في عدسة العين.
  • نوبة قلبية.
  • مرض السُكري.
  • أي أمراض قلبية.
  • التهاب القرنية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • هشاشة العظام.
  • أمراض في الكبد أو الكلى أو الأمعاء.
  • اضطرابات في الغُدة الدرقية.
  • مرض السُل.
  • قُرحة في المعدة.
  • وهن عضلي.
  • ملاريا.
  • فيروس العوز المناعي البشري.
  • في حال تناوُل أية أدوية أو مُكملات غذائية أو فيتامينات.

هل حُقن الكورتيزون آمنة للنساء الحوامل والأطفال

لا تُعتبر حُقن الكورتيزون (الستيرويد) آمنة بالنسبة للأطفال والنساء الحوامل أو المُرضِعات أو النساء اللاتي يُحاولن الحمل.

هل تُساعد حُقن الكورتيزون (الستيرويد) في التهابات الجُيوب الأنفية

تعمل حُقن الكورتيزون على التقليل من التورُم والالتهابات التي تُصيب الجُيوب الأنفية، ما يجعل من تصريف مُخاط الأنف إلى المعدة أمراً سهلاً كما يحدُث عادةً، كما أن هذه الحُقن تعمل على تقليل الضغط في الجُيوب الأنفية، ما يُساعد على التقليل من الآلام المُصاحبة لالتهابات الجُيوب الأنفية.

بدائل حُقن الكورتيزون (لستيرويد) للحساسية

إذا كنت تعيش مع الحساسية بشكلٍ مُستمر،فقُم باستشارة الطبيب حول تجربة العلاج المناعي تحت اللسان أو حُقن الحساسية، حيثُ أن كلا العلاجين يعملان على إزالة حساسية جهاز المناعة من خلال إدخال مُسببات الحساسية بكميّات صغيرة بعد إجراء الاختبارات والفُحوصات اللازمة لذلك، إما من خلال الحقن أو من خلال الفم، يُمكن أيضاً تناوُل مُضادات الهيستامين، والتي يتم تقديمُها غالباً دون الحاجة إلى وصفة طبيّة، يُمكن أيضاً الوقاية من الحساسية قدر المُستطاع من خلال تجنُّب مُسببات الحساسية والابتعاد عنها، أو استخدام بخاخات الأنف التي تحتوي أيضاً على الكورتيزون، والتي تُعتبر أضرارُها وآثارُها الجانبية إن وُجدت قليلة جداً مُقارنةً مع حُقن الكورتيزون التي تحدثنا عنها في مقالتنا هذه، حيثُ أن هذه البخاخات تستهدف الأنف فقط وقد تكون مُنعدمة الآثار الجانبية.

تكلفة جرعة الستيرويد الحساسية

تختلف تكلفة حُقن الستيرويد للحساسية بناءً على عدى عوامل، حيثُ يعتمد ذلك على نوع الكورتيكوستيرويد المُستخدم والتركيز والكميّة، وعلى سبيل المثال يُمكن أن تصل ثمن الحُقنة الواحدة أقل من 15 دولاراً حتى 100 دولار، ويختلف ذلك أيضاً تبعاً للبلد أو الشركة المُصنِّعة لهذه الحُقنة.

السابق
لتسكين ألم الأسنان فوراً
التالي
ألم في الضرس عند الضغط عليه

اترك تعليقاً