صحة

مضاعفات الحزام الناري بعد الشفاء

الحزام الناري ومضاعفاته

ما هو الحزام الناري؟

مضاعفات الحزام الناري بعد الشفاء، الحزام الناري هي العدوى التي يسببها الفيروس النطاقي، وهو نفس الفيروس الذي يسبب جدري الماء حتى بعد انتهاء الإصابة بفيروس جدري الماء، قد يعيش الفيروس في الجهاز العصبي لسنوات قبل إعادة تنشيطه كحزام ناري،الحزام الناري قد يشار إليها أيضًا باسم الحلأ المنطقي.

يتميز هذا النوع من العدوى الفيروسية بطفح جلدي أحمر يُمكن أن يُسبب الألم والحرقة، قد تظهر الحزام الناري عادةً كشريط من البثور على جانب واحد من الجسم، وعادة  قد يكون على الجذع أو الرقبة أو الوجه.

أعراض الحزام الناري

عادة ما تكون الأعراض الأولى للحزام الناري هي الألم والحرقان، فقد يكون الألم على جانب واحد من الجسم ويتبعه طفح جلدي أحمر ولهذا الطفح عدة خصائص ومنها :

  • بقع حمراء.
  • بثور مملوءة بالسوائل تُزال بسهولة.
  • طفح جلدي يظهر حول  العمود الفقري إلى الجذع.
  • طفح جلدي على الوجه والأذنين.
  • حكة.

بعض الناس يعانون من أعراض تتجاوز الألم والطفح الجلدي مع الحزام الناري، وقد تشمل هذه الأعراض:

  • حمى.
  • شعور بالبرد.
  • صداع.
  • إعياء.
  • ضعف  في العضلات.

مضاعفات الحزام الناري

  • الألم أو الطفح الجلدي الذي يصل إلي العين، والتي ينبغي علاجها من أجل تجنب الأضرار التي قد تحدث إلي العين.
  • فقدان السمع أو الألم الشديد الذي قد يظهر في  أذن واحدة.
  • دوخة .
  •  فقدان التذوق على لسانك.

اقرأ من هنا : مدة شفاء الحزام الناري

عوامل الخطر للاصابة بالحزام الناري

يمكن أن يحدث الحزام الناري في الشخص الذي أُصيب بجدري الماء من قبل، ومع ذلك يوجد بعض العوامل الأخري التي قد  تُعرض الناس لخطر الإصابة بالحزام الناري، فعوامل الخطر تشمل:

  • إذا كان عمر الشخص 60 أو أكثر.
  • الإصابة بأمراض تضعف الجهاز المناعي، مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز أو السرطان.
  • بعد العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.
  •  بعد تناول الأدوية التي تضعف الجهاز المناعي، مثل المنشطات أو الأدوية التي تُعطى بعد عملية زراعة الأعضاء.

اقرأ من هنا : فترة عدوى الحزام الناري

الحزام الناري عند كبار السن

الحزام الناري منتشر بشكل كبير في كبار السن، من بين كل واحد من كل ثلاثة أشخاص سيصابون بالحزام الناري في حياتهم، سيكون نصفهم تقريباً في سن 60 عامًا أو أكبر.

من المرجح أن تتعرض هذه الفئة العمرية للحزام الناري، حيث من المرجح أن تتعرض نظام المناعة لدى كبار السن للخطر، من المحتمل أن يتعرض المواطنون المسنون الذين يعانون من الحزام الناري لمضاعفات أكثر من عامة الناس، بما في ذلك الطفح الجلدي والتهابات جرثومية من البثور المفتوحة، كما أنهم أكثر عُرضة للإصابة بالالتهاب الرئوي والتهاب الدماغ، لذلك من المهم رؤية الطبيب في وقت مبكر لعلاج الفيروسات.

لمنع الحزام الناري، يوصي مركز السيطرة على الأمراض البالغين من العمر 50 عامًا أو أكبر بتلقي لقاح الحزام الناري.

إذا كنت تعاني من الحزام الناري، فيمكنك وضع منشفة باردة على البثور لتخفيف الألم و الحفاظ على تغطية الطفح قدر الإمكان لتجنب انتشار الفيروس للآخرين.

الحزام الناري والحمل

في حين إصابة الحمل بالحزام الناري، يمكن أن يؤدي وجودالحزام الناري أثناء الحمل إلى عيوب خلقية فيجب  الحصول على لقاح جدري الماء قبل الحمل، فهي خطوة مهمة في حماية طفلك، من غير المرجح أن تتسبب الحزام الناري في حدوث مضاعفات، لكنها قد تكون غير سارة، استشر طبيبك على الفور إذا كنت تعاني من أي طفح أثناء الحمل.

يمكن استخدام الأدوية المضادة للفيروسات المستخدمة لعلاج الحزام الناري بأمان أثناء الحمل، يمكن أن تساعد مضادات الهيستامين أيضًا في الحد من الحكة، ويمكن أن يقلل الأسيتامينوفين (تايلينول) من الألم.

مضاعفات الحزام الناري

في حين أن الحزام الناري يُمكن أن تكون  أعراضه مؤلمة ومزعجة، من المهم مراقبة الأعراض بحثًا عن المضاعفات المحتملة، هذه المضاعفات تشمل:

  • تلف العين، الذي يمكن أن يحدث إذا كان لديك طفح أو نفطة قريبة جداً من عينك (القرنية  ووجود حساسة بشكل خاص).
  • الالتهابات الجلدية البكتيرية، والتي يمكن أن تحدث بسهولة عن طريق ظهور بثور مفتوحة ويمكن أن تكون شديدة.
  • متلازمة رامزي هانت، والتي يمكن أن تحدث إذا كان الحزام الناري يؤثر على الأعصاب في رأسك ويمكن أن تؤدي إلى شلل جزئي في الوجه أو فقدان السمع إذا تُركت دون علاج (إذا عولجت مبكرا، فإن معظم المرضى يتعافون بشكل كامل).
  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الدماغ أو النخاع الشوكي، مثل التهاب الدماغ أو التهاب السحايا، وهو أمر خطير يهدد الحياة.

كيفية الحماية من الحزام الناري

  • يمكن أن تساعد اللقاحات على منعك من ظهور أعراضالحزام الناري  أو مضاعفاتها .
  •  يجب أن يتلقى جميع الأطفال جرعتين من لقاح جدري الماء، المعروف أيضًا باسم تحصين الحماق.
  •  يجب على البالغين الذين لم يصابوا بالجدري قط الحصول على هذا اللقاح، لا يعني التحصين بالضرورة أنك لن تصاب بجدري الماء ، ولكنه يمنعه في 9 من كل 10 أشخاص ممن يتلقون اللقاح.
  • البالغين الذين يبلغون من العمر 50 عامًا أو أكبر يجب أن يحصلوا على لقاح الحزام الناري، والمعروف أيضًا باسم تحصين دوالي الخصية، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض يساعد هذا اللقاح على منع الأعراض الشديدة والمضاعفات المرتبطة بالحزام الناري.
  • الحفاظ على الطفح الجلدي مغطى.
  • تجنب الاتصال مع الأشخاص الذين لم يصابوا بالجدري أو الذين لديهم ضعف في جهازهم المناعيّ.
  • غسل اليدين بصورة دائمة.
السابق
علاج التهابات المهبل في المنزل
التالي
الزنجبيل والهبات الساخنة

اترك تعليقاً