صحة

هل التهابات المهبل تُسبب نزول الدم؟

التهابات المهبل هل تسبب نزيف دم

التهابات المهبل وعلاقتها بنزيف الدم

يمكن أن تسبب التهابات المهبل عدداً من الأعراض، بما في ذلك النزيف، ويمكن أن يكون نزيف خفيف و هو عادةً ما يدعو إلي للقلق، ولكن إذا كان نزيفك ثقيلًا أو إذا استمر بعد انتهاء العدوى، فقد يكون ذلك علامة على وجود مرض مختلف.

ما هي أسباب التهابات المهبل؟

من الأسباب الشائعة لالتهابات المهبل عدوى الخميرة، هو نوع من التهاب المهبل التي يُمكن أن يسبب حكة وتوّرم وألم وقد تصل إلي النزيف، النزيف المرتبط بالتهاب المهبل يكون عادةً خفيف، فقد تلاحظ بقعة دم في ملابسك الداخلية أو بعد أن تمسح بورق التواليت.

قد تجد أنك أكثر عرضة للنزيف إذا كنت تعاني من عدوى الخميرة المعقدة أو المتكررة، يمكن أن يتسبب التهاب المهبل المتكرر تشققات أو تقرحات في الأنسجة المهبلية، وهذا يمكن أن يؤدي إلى نزيف.

في بعض الحالات، قد يكون اكتشاف البقع أو النزيف من الأعراض الجانبية لعلاج ما، أي شيء قد تضعه في المهبل لديه القدرة على إحداث تهيج وتعطيل توازن درجة الحموضة، وهذا يشمل الكريمات والتحاميل وغيرها من التدابير الموضعية.

أعراض التهابات المهبل

أعراض التهابات المهبل التي قد تواجهها ما يلي:

  • ألم و وجع شديد في المهبل.
  • تورم أو احمرار في المهبل.
  • الحكة الشديدة في فتحة المهبل.
  • طفح جلدي.
  • حرقان أثناء التبول أو أثناء الجماع.
  • وجود إفرازات مائية.
  • وجود إفرازات بيضاء.

إذا كان لديك عدوى خميرة معقدة أو متكررة، فقد تكون الأعراض أكثر حدة، فقد تواجه احمراراً شديداً و تورمًا أو حكة، فهذا يمكن أن يؤدي إلى تشققات صغيرة أو تقرحات على جلدك.

الأسباب الأخري لنزول الدم من المهبل

يمكن أن يكون النزيف علامة على حالة أخرى، فإذا كنت تعاني من أعراض أخرى فقد يكون النزيف علامة على حالة مرضية أخرى، ما لم تكن قد تلقيت بالفعل تشخيصًا، فيجب أن تحدد ميعاد مع طبيبك، فعليك الانتباه  إذا تركت حالتك دون علاج، فقد تتسبب بعض الحالات في العقم أو مضاعفات أخرى ومن المُسببات الأخري لنزول الدم:

التهاب المسالك البولية (UTI)

يمكن أن يؤثر التهاب المسالك البولية على أي جزء من الجهاز البولي، وهذا يشمل:

  • مثانة.
  • الإحليل.
  • الحالب.
  • الكلي.

عادة ما تسبب بكتيريا القولون علي عدوى المسالك البولية، من أعراض التهاب المسالك البولية:

  • كثرة التبول.
  • تبول كمية صغيرة من البول.
  • حرقان أثناء التبول.
  • تغير في لون البول فقد يكون لونه أحمر أو أسود كلون الكولا.
  • وجود رائحة نفاذة للبول.
  • ألم  في الحوض وخاصة حول عظمة العانة.

التهاب المهبل البكتيري

التهاب المهبل البكتيري هو نوع آخر من التهاب المهبل، إنه ناتج عن فرط نمو البكتيريا في المهبل، كما هو الحال مع عدوى الخميرة، يمكن أن يسبب التهاب المهبل الجرثومي النزيف وهو السبب الأكثر شيوعاً عند النساء اللائي يقتربن من فترة انتهاء الطمث، من أعراض التهاب المهبل البكتيري:

  • رائحة سيئة للبول.
  • إفرازات مائية رقيقة أو رمادية أو بيضاء.
  • حرقان أثناء التبول.
  • حكة شديدة في منطقة المهبل.

داء المشعرات

داء المشعرات هو عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي (STI) بسبب داء المشعرات المهبلي، يتم تمرير هذا الطفيل وحيد الخلية بين الشركاء أثناء ممارسة الجنس بدون واقي.

بالإضافة إلى النزيف الخفيف، قد تواجهك بعض الأعراض مثل:

  • وجود إفرازات خضراء وصفراء.
  • إفرازات زبدية الشكل.
  • وجود رائحة للمهبل غير عادية.
  • احمرار في منطقة المهبل.
  • وجود تورم.
  • حرقان أثناء التبول.
  • ألم في جزء البطن السفلي.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • نزيف بعد ممارسة الجنس.

الأمراض المنقولة الأخري

السيلان والكلاميديا ​​هي عدوى بكتيرية تنتشر عن طريق ممارسة الجنس بدون واقي، عادة لا تسبب الأعراض، لكن في حالة حدوث الأعراض قد تكون:

  • نزيف متكرر.
  • إفرازات غير طبيعية.
  • كثرة التبول.
  • ألم أثناء التبول.
  • بول كثافته مختلفة، يكون كثافته أثقل.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.

إذا تركت دون علاج، يمكن للبكتيريا المسببة للأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي أن تنتقل من المهبل إلى أعضاء الحوض، هذا هو المعروف باسم مرض التهاب الحوض (PID)، وقد يكون من أعراضه:

  • وجود إفرازات غير طبيعية.
  • وجود رائحة للمهبل غير عادية.
  • آلام أسفل البطن و الحوض.
  • ألم أثناء التبول.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • نزيف بعد ممارسة الجنس.
  • حمى.
  • شعور بالبرد.

متي يجب عليك الذهاب إلي الطبيب

من المستحسن رؤية طبيبك كلما واجهت نزيفًا غير منتظم خارج الدورة الشهرية العادية، فيجب أن ترى طبيبك على الفور إذا:

  • وجدت نزيفك كثير عن الطبيعي.
  • عندما تصاب بالحمى.
  • عند إصابتك بأعراض جديدة أو غير عادية.

يجب عليك أيضاً مراجعة طبيبك إذا كان :

  • هذا هو أول مرة تُصابين فيها بعدوى الخميرة.
  • إذا كنت لست متأكداً ما إذا كان لديك عدوى الخميرة.
  • إذا كانت الأعراض لا تستجيب للعلاجات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • إذا كانت غزارة النزيف المهبلي بغير موعد الدورة.
  • إذا صاحب نزول الدم تشنجات في البطن
  • إذا استمر نزول دم بعد الدورة لأكثر من ثلاث أيام.

كيف يتم علاج التهابات المهبل

لا تحتاج إلى زيارة طبيبك إذا حدث النزيف مرة واحدة فقط، ولكن إذا استمر حدوث ذلك أو إذا استمرت الأعراض الأخرى للعدوى المهبلية، فيجب عليك زيارة الطبيب أو عيادة تنظيم الأسرة، فإذا كنت قد مارست الجنس دون وقاية مع شخص قد يكون مصاباً بالعدوى المنقولة جنسياً، يجب عليك تحديد موعد في عيادة الصحة الجنسية أو طبيبك.

فالالتهابات المهبلية قابلة للعلاج، قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية ويستبعد أيضاً أي إصابات أو اضطرابات أخرى قد تقلق منها.

السابق
كم يعيش مريض سرطان الجلد
التالي
أضرار الزنجبيل علي الكلي

اترك تعليقاً