الآم الرأس

ألم أعلى الرأس وليس صداع

الم اعلى الراس وليس صداع

ألم أعلى الرأس وليس صداع

كثيراً ما يحدث ونشعر بألم أعلى الرأس لكنه ليس صداع، يختلف وجود ألم أو إيلام الضغط في فروة الرأس عن الصداع، يتم الشعور بألم فروة الرأس على سطح الجلد الذي يغطي الجمجمة ويميل إلى أن يكون حاداً أو شائكاً، مع الشعور بالوخز بدلاً من ألم الصداع الناتج عن صداع الرأس، ومن النادر ارتباط ذلك بأعراض الصداع الأخرى مثل الغثيان أو الحساسية للصوت أو الضوء.

يوجد أسباب عديدة محتملة لوجود ألم فروة الرأس، لكنه يعتبر أحد تلك المشاكل الصحية التي يصعب تشخيصها أحياناً، مما يشير إلى أنه قد يكون له أيضاً عنصر الإجهاد.

الأسباب المحتملة لحدوث ألم في أعلى الرأس الذي لا يعتبر صداعاً

العصب الثلاثي التوائم

قد يكون العصب الثلاثي التوائم أحد الأسباب المحتملة لألم فروة الرأس، ويعتبر الألم العصبي الثلاثي التوائم حالة مؤلمة ناتجة عن ضغط أو التهاب حول جزء من العصب الثلاثي التوائم، والذي يوفر الإحساس لفروة الرأس والوجه والجبهة، للعصب ثلاثة أفرع مختلفة، ويتحدد مكان الشعور بأسوأ الألم وفقاً للنقطة التي يتأثر بها، في حال تأثر الفرع البصري للعصب، فإن الألم الشديد والوخز الذي يسببه الألم العصبي يتم الشعور به في الغالب على طول الجبهة وفي فروة الرأس وحول العينين، ما ينتج عنه ألم شديد في فروة الرأس وأعراض صداع التوتر.

من المحتمل أن يصبح الألم العصبي الثلاثي التوائم مرضاً مزمناً، ولكنه غالباً ما يميل إلى أن يأتي على شكل نوبات، مع هجمات في بعض الأحيان بشكل يومي ولعدة أشهر، وتتراوح في أي مكان بين بضع دقائق وعدة ساعات، ثم تتوقع هذه الهجمات دون سبب واضح، ويمكن أن يتأثر الشخص المصاب بالألم لشهورٍ عدة، حتى تعود الأعراض لاحقاً دون سابق إنذار.

 حالات الأمراض الجلدية

يمكن أن تؤثر بعض الأمراض الجلدية على فروة الرأس، ويكون من الصعب علاجها لأن الجلد المصاب غير ظاهر ومخفي تحت الشعر، في العادة فإن الصدفية والأكزيما تؤثران على فروة الرأس وعلى الرغم من أنها لا تتسبب بالألم إلا أنها تتسبب بحدوث حكة شديدة.
نظراً لصعوبة العلاج البالغة بسبب عدم إمكانية الوصول إلى الجلد المصاب فإنه من الممكن أن تتسبب هاتان الحالتان في حدوث خدوش مستمرة للبشرة، ويمكن أن يحدث هذا في الليل خلال النوم، في بعض الأحيان يكون من الممكن حدوث خدوش كثيرة تتسبب بتكسر الجلد وإصابة بالتهاب ونزيف، وقد تصيبه أي من البكتيريا أو الفطريات، وهذه العدوى الثانوية وتلف الأنسجة الذاتي يمكن أن يتسبب في حدوث ألم فروة الرأس المزمن.

فيبروميالغيا وآلام فروة الرأس

الفيبروميالغيا تسمى باللغة العربية بإسم مرض الالتهاب العضلي الليفي، وهي حالة معقدة مسؤولة عن عدد من الأعراض المختلفة، بما في ذلك الألم الواسع الانتشار، وتتأثر به العديد من مواقع الجسم ولكن الألم في فروة الرأس هو الأكثر شيوعاً، والشخص الذي يعاني من الألم العضلي الليفي كثيراً ما يشعر بالتعب الشديد إضافةً إلى الشعور الاكتئاب واضطرابات في النوم وتغيرات في عادات الجسم، وكثرة التبول وأعراض الأمعاء العصبية.
إن السبب الدقيق للفيبروميالغيا غير مفهوم جيداً، ولكنه قد يكون حالة مناعية ذاتية تؤثر على عمل الغدة الدرقية ويجعلها أقل نشاطاً، وهذا ما يفسر بعض الأعراض.

ألم فروة الرأس بدون سبب

في حال الشعور بـ ألم في فروة الرأس، أو أحاسيس فيها، مثل الوخز، أو مشاعر البرد أو الحرارة، أو نوع من الشعور بالتلوى دون أعراض أخرى، فقد يكون الإجهاد والقلق هو السبب الرئيس لذلك، التفكير في أن الأحاسيس والآلام التي تشعر بها في فروة الرأس سوف يجعل المشكلة أكثر سوءاً، إذا كانت الحالات التي تم ذكرها في هذه المقالة غير موجودة بشكل واضح، فمن غير المرجح أن تكون آلام فروة الرأس علامة على أن أي شيء خاطئ بشكل خطير، من الجيد والأفضل أن تقوم بالتوجه إلى الطبيب المختص وشرح حالتك والأعراض التي تواجهها، حتى يتمكن من التشخيص بشكل جيد، ومعرفة أسباب الألم وعلاجها، وفي جميع الأحوال لابد من الراحة والاسترخاء والبعد عن الإجهاد.

احتمالات أخرى للإصابة بـ ألم أعلى الرأس (ليس صداع)

يمكن أن تحدث آلام فروة الرأس بسبب

  • ضربة شمس.
  • الحرارة المرتفعة.
  • البرد القارص.
  • الرياح.

كيف يتم علاج ألم أعلى الرأس (ليس صداع)

  • يختلف العلاج وفقاً للأسباب أو الأعراض، يمكن أن يساعد الشامبو الخاص مثل Selsun Blue أو Head & Shoulders في تخفيف الحكة أو فروة الرأس الجافة وبالتالي تخفيف الم الراس.
  • تغيير الشامبو، وشطف الشعر بعناية، واستخدام فرشاة الشعر اللطيفة.
  • قد يساعد الإيبوبروفين أو الأدوية المماثلة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية في تخفيف الم اعلى الراس.
  • يمكن أن تساعد بعض الزيوت الأساسية، على التئام التقرحات التي قد تكون سبباً في ألم فروة الرأس،مثل زيت إكليل الجبل والخزامي، ويجب الحذر من وضع واستخدام زيت أساسي غير مخفف، حيث أنه قد يتسبب في زيادة حدة هذه الأعراض، زيت اللوز الحلو يعمل بشكل جيد للشعر ويفيد في تخفيف الم الراس.
  • خشيةً من حساسية الجسم لهذا الزيت، فإنه يفضل قبل وضع الزيت على فروة رأسك ضع قليلاً منه على قطة صغيرة من الجلد على ذراعك، مع الانتظار لمدة 24 ساعة تقريباً لتحديد ما إذا كانت بشرتك حساسة لهذا الخليط أم أنه سوف تتعرض بشرتك لردة فعل.
  • قم بتدليك الخليط بلطف في شعرك وفروة الرأس، مع تركه لمدة 15 إلى 20 دقيقة، ثم قم بغسله، قد تحتاج إلى وضع شامبو لطيفلعدة مرات وشطفه جيداً.

الفرق بين الصداع وألم فروة الرأس

الصداع : هو عبارة عن ألم يصيب الرأس في أي مكان منه، قد يكون أعلى العينين والأذنين، أو خلف الرأس، أو أعلى الرأس، أو في الجزء الخلفي من الرقبة العليا، وللصداع أسباب عديدة، ومن أمثلة الصداع الذي يصيب الرأس الصداع النصفي، وصداع التوتر، والصداع العنقودي.

أعراض الصداع

كما ذكرنا فإن الم فروة الراس ليس صداع، وقد نستطيع التمييز بين الصداع وهذا الألم من خلال التمييز بين أعراض كل منهما، يترافق الصداع عادةً مع أعراض مثل:

  • القيء أو الغثيان.
  • الشعور بألم في العين عند النظر إلى الأضواء الساطعة.
  • الشعور بالدوخة.
  • الشعور بـ ضيق في الرأس.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • آلام في مؤخرة الرأس.

أعراض الألم الذي يصيب الرأس ( ألم فروة الرأس )

قد تتواجد أعراض أخرى مشابهة لهذه الأعراض، وتتميز بظروف معينة وليس بالضرورة أن تكون مرتبطة بآلام فروة الرأس.

أعراض ألم فروة الرأس

  • تساقط الشعر أو ترققه.
  • الطفح الجلدي.
  • ضعف الشعر.
  • وجود حكة.
  • وجود بقع متقشرة.
  • الإحساس بالألم.
  • الإحساس بالألم عند الضغط على فروة الرأس.
السابق
هل يشفى مريض سرطان الكبد
التالي
طرق للوقاية من أمراض القلب لم يخبروكم عنها

اترك تعليقاً