أمراض الأطفال

سخونية الأطفال بعد تطعيم الشهرين

سخونية الأطفال بعد تطعيم الشهرين

تحمي التطعيمات الأطفال من الأمراض الخطيرة مثل شلل الأطفال والحصبة والسعال الديكي، ولكنها مثل جميع الأدوية، فإنها يمكن أن تتسبب في بعض الأحيان لبعض الآثار الجانبية، معظم الوقت تكون ردود فعل الجسم هذه طبيعية وغير ضارة.

ردود الفعل الطبيعية لتطعيمات الأطفال

يتم تصنيع هذه التطعيمات باستخدام أجزاء من الأمراض لحماية طفلك منها، ولكنها لا تسبب المرض نفسه، في هذه الحالة يعمل جسمك علي إنتاج بروتينات دموية تسمى الأجسام المضادة لمكافحة هذه الأمراض، فعلى سبيل المثال بعد تطعيم السعال الديكي يبدأ جسم طفلك بالتعرف علي هذه المرض وإنتاج له الأجسام المضادة لحماية الطفل منه طيلة حياته.

قد تظهر ردود الفعل الخفيفة بعد التطعيم علي طفلك، تدل ردود أفعال التطعيمات علي أن التطعيم أو اللقاح يعمل بجد، فهذه الأعراض هي علامة على أن جسم طفلك يصنع أجساماً مضادة جديدة ضد الأمراض، عادةً تختفي ردود الفعل هذه من تلقاء نفسها في غضون بضعة أيام، ومن هذه الأعراض:

  • احمرار في مكان التطعيم.
  • تورم خفيف في مكان التطعيم.
  • حمى منخفضة قد تصل إلي 38 درجة مئوية.
  • مشاكل في النوم.1

في بعض الأحيان، يمكن أن تسبب لقاحات DTP والمكورات الرئوية أعراض أخرى، مثل:

  • تورم ساق واحدة أو ذراع كاملة.
  • قيء.
  • نعاس.
  • فقدان الشهية.

هذه الآثار الجانبية طبيعية يُمكنها أن تختفي بسهولة دون أي نوع من العلاج.2

متي تذهب إلي الطبيب

إذا كان طفلك يعاني من بعض أعراض اللقاحات الضارة، فستلاحظ وجود بعض العلامات التي تدل على وجود خطأ ما، عادةً ما تحدث هذه التفاعلات بعد تلقي اللقاح مباشرةً، في غضون بضع دقائق أو ساعات.

هناك قاعدة جيدة تتمثل في مراقبة أي شيء يبدو غير عادي، مثل تغيير الحالة المزاجية أو السلوك أو ارتفاع درجة الحرارة أو الضعف العام بالجسم، من هذه الأعراض الغير طبيعية:

  • مشاكل في التنفس مثل الصفير.
  • بحة في الصوت.
  • قشعريرة.
  • شاحب اللون.
  • ضعف.
  • نبضات سريعة.
  • دوخة.
  • تورم في الوجه أو الحلق.
  • حمى فوق 39 درجة مئوية.
  • تشنجات.
  • بكاء الطفل لمدة تصل إلي 3 ساعات أو أكثر.

في حالات نادرة للغاية، قد تؤدي بعض اللقاحات إلى غيبوبة أو نوبات طويلة الأجل أو تلف دائم في الدماغ، هذه ردود فعل غير محتملة، في الواقع يحاول الأطباء في هذه الحالات معرفة ما إذا كانت هذه وغيرها من الآثار الجانبية الخطيرة سببها اللقاحات أو لأسباب أخرى.

ما هي اللقاحات الذي يأخذها الطفل؟

  • فيروس جدري الماء (الحماق).
  • DTP (الدفتيريا والسعال الديكي و الكزاز).
  • الهيموفيلس من النوع ب.
  • التهاب الكبد A فيروس.
  • فيروس التهاب الكبد B.
  • فيروس الورم الحليمي البشري.
  • فيروس الأنفلونزا.
  • MMR (الحصبة و النكاف و الحصبة الألمانية).
  • المكورات السحائية.
  • فيروس شلل الأطفال.
  • المكورات الرئوية.
  • فيروس الروتا
  • السل (لقاح بي سي جي).3

سخونية الأطفال بعد تطعيم الشهرين

تطعيم الشهرين من التطعيمات الإجبارية للطفل من وزارة الصحة ويأخذه بالمجان، ولكنه قد يختلف مكوناته من دولة لأخرى، فقد يحتوي علي:

  • تطعيم شلل الأطفال: عبارة عن نقط بالفم ويحمي من مرض شلل الأطفال، وبالفعل تم القضاء علي هذا المرض علي مستوي العالم بأجمعه.
  • التطعيم الثلاثي البكتيري: يتكون من السعال الديكي والدفتيريا والكزاز وقد يؤخذ عن طريق حقنة في الفخذ.
  • تطعيم الكبد الوبائي “ب”: يعطى مع التطعيم الثلاثي وعبارة عن حقنة في الفخذ أيضاً.
  • التطعيم الخماسي: هو عبارة عن تطعيم الأنفلونزا البكتيرية ويعطي مع التطعيم الثلاثي والكبد الوبائي .
  • تطعيم الروتا: وهو عبارة عن نقط بالفم، يكون إلزامياً ومجاناً في بعض الدول، وقد يكون غير إلزامياً في دول أخري مثل مصر.

نتيجة تطعيم الشهرين، قد يتسبب في بعض ردود الأفعال نتيجة تكوّن الجسم لأجسام مضادة ضد المرض مُسبب لسخونية، لكنها تكون سخونية حميدة غير ضارة تدل علي عمل اللقاح في جسم الطفل.

كيفية العناية بالطفل بعد التطعيم؟

  • الكمادات الباردة: يُمكنك استخدام الكمادات الباردة علي موقع التطعيم لتخف من ألم الطفل، يُمكنك استخدمها لمدة 20 دقيقة حسب الحاجة.
  • مسكنات الألم: للمساعدة في التخلص من الألم، اعط لطفلك الأسيتامينوفين (مثل تايلينول) أو الإيبوبروفين (مثل Advil)، لكن قم باستخدامهم حسب الحاجة.
  • الكريمات الموضعيى: إذا حدث حكة، يمكن وضع كريم هيدروكورتيزون 1 ٪ (مثل Cortaid)، بدون وصفة طبية، يُمكنك استخدامه مرتين يومياً حسب الحاجة.
  • علاج الحمي :تبدأ حمى معظم اللقاحات في غضون 12 ساعة وتستمر من يومين إلى 3 أيام، هذا أمر طبيعي وغير ضار وربما تكون مفيدة، لكن بالنسبة للحمى التي تزيد عن 102 درجة فهرنهايت (39 درجة مئوية)، أعط منتج أسيتامينوفين (مثل تايلينول)، وإذا كان عمره أكثر من 6 أشهر، فيمكنك إعطائه منتج إيبوبروفين (مثل Advil)، لجميع أنواع الحمى، يجب أن تُعطيه سوائل إضافية، لا تستخدم الكثير من الملابس أو البطانيات على طفلك.

فلا تقلق فجميع اللقاحات يمكن أن تسبب ضجة خفيفة، والبكاء والنوم المضطرب، وقد ينام بعض الأطفال أكثر من المعتاد، ويحدث انخفاض في الشهية و يقل مستوى النشاط، فكل هذه الأعراض طبيعية،و لا يحتاجون إلى أي علاج، وعادة ما تزول في غضون 24-48 ساعة.4

لكن يُمكنك القلق إذا لاحظت:

  • ظهور احمرار بعد يومين (48 ساعة).
  • أصبح الاحمرار أكبر من 2 بوصة (5 سم).
  • يزداد الألم أو الاحمرار سوءاً بعد 3 أيام (أو يستمر أكثر من 7 أيام).
  • تبدأ الحمى بعد يومين (أو تستمر لأكثر من 3 أيام).
  • يصبح طفلك أسوأ.

المراجع

  1. https://www.seattlechildrens.org/conditions/a-z/immunization-reactions/[]
  2. https://www.nwcppediatrics.com/contents/vaccine-side-effectsfever-management[]
  3. https://www.healthychildren.org/English/safety-prevention/immunizations/Pages/Your-Babys-First-Vaccines.aspx[]
  4. http://www.vch.ca/public-health/communicable-diseases-immunizations/immunizations/caring-for-you-child-after-immunization[]
السابق
طريقة الغاء أمر طباعة معلق
التالي
أوضاع الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

اترك تعليقاً