صحة

شعيرات دموية في بياض العين

شعيرات دموية في بياض العين

ما هي ملتحمة العين؟

الملتحمة هي نسيج رقيق يغطي بياض العين، وهي الطبقة الخارجية الواقية لمقلة العين، قد ينكسر جدار الأوعية الدموية الصغيرة داخل الملتحمة تلقائيًا أو من الإصابة، مما يتسبب في منطقة حمراء على بياض العين، مما يؤدي إلى نزيف تحت الملتحمة، يظهر نزيف تحت الملتحمة على شكل رقعة حمراء زاهية أو حمراء داكنة على بياض العين، عادةً لا توجد أعراض مرتبطة بنزيف تحت الملتحمة، غالبًا ما يتم ملاحظة نزيف تحت الملتحمة أولاً من خلال النظر في المرآة أو عن طريق شخص آخر يقول أن عين المرء تبدو حمراء، يتم التشخيص على أساس ظهور النزيف وغياب النتائج الأخرى، تزول معظم حالات نزيف تحت الملتحمة دون علاج خلال أسبوع إلى أسبوعين.

ما هي الشعيرات الدموية الموجودة في بياض العين؟

الشعيرات الدموية التي تكون موجودة في بياض العين نتيجة نزيف تحت الملتحمة، الملتحمة هي النسيج الشفاف الذي يغطي بياض العين (الصلبة) ويبطن الجفون، نزيف تحت الملتحمة هو الدم الناتج من الأوعية الدموية المكسورة الصغيرة الواقعة بين الملتحمة والصلبة الأساسية.1

ما هي عوامل الخطر نزيف تحت الملتحمة؟

معظم حالات النزف تحت الملتحمة عفوية ولا ترتبط بأي عوامل خطر محددة، إذا لم يكن النزيف عفويًا، فإن عوامل الخطر لنزيف تحت الملتحمة تشمل:

  • إصابة العين.
  • جراحة العيون.
  • استخدام العدسات اللاصقة.
  • استخدام الأدوية التي تمنع التخثر أو تعزز النزيف.
  • الأمراض التي تتميز بانخفاض عدد الصفائح الدموية أو هشاشة الأوعية الدموية، بسبب الارتباط بين زيادة هشاشة الأوعية الدموية والعمر المتقدم، فإن التقدم في السن يشمل أيضًا زيادة خطر الإصابة بنزيف تحت الملتحمة.

ما الذي يسبب نزيف تحت الملتحمة؟

تحتوي الملتحمة على أعصاب والعديد من الأوعية الدموية الصغيرة. هذه الأوعية الدموية عادة ما تكون بالكاد مرئية ولكنها تصبح أكبر وأكثر وضوحًا إذا كانت العين ملتهبة، هذه الأوعية الدموية هشة إلى حد ما وتتكسر جدرانها بسهولة، مما يؤدي إلى نزيف تحت الملتحمة، يظهر نزيف تحت الملتحمة على شكل رقعة حمراء زاهية أو حمراء داكنة على الصلبة. معظم حالات النزف تحت الملتحمة تلقائية دون سبب واضح للنزيف، تأتي من الأوعية الدموية الملتحمة الطبيعية. نظرًا لأن معظم حالات نزيف تحت الملتحمة غير مؤلم، فقد يكتشف الشخص نزيفًا تحت الملتحمة فقط من خلال النظر في المرآة.

يمكن أن يؤدي ما يلي في بعض الأحيان إلى نزيف عفوي تحت الملتحمة:

  • العطس.
  • السعال.
  • إجهاد.
  • قيء.
  • زيادة الضغط في أوردة الرأس كما في رفع الأثقال أو الاستلقاء على طاولة مقلوبة رأسًا على عقب.
  • فرك العين أو إدخال العدسات اللاصقة.
  • التهابات معينة خارج العين (التهاب الملتحمة) حيث يضعف فيروس أو بكتيريا جدران الأوعية الدموية الصغيرة تحت الملتحمة.
  • اضطراب طبي يسبب نزيفًا أو يمنع التجلط الطبيعي.
  • استخدام الأدوية المضادة للتخثر مثل الوارفارين (الكومادين، جانتوفين) أو غيرها من مخففات الدم.

يمكن أن يكون النزف تحت الملتحمة أيضًا غير عفوي وينتج عن:

  • التهاب الملتحمة النزفي.
  • عدوى شديدة بالعين.
  • صدمة في الرأس أو العين.
  • بعد جراحة الساد أو جراحة العيون الأخرى، أو جراحة الجفن.2

ما هي أعراض وعلامات النزيف تحت الملتحمة؟

في معظم الأوقات، لا ترتبط الأعراض بنزيف تحت الملتحمة بخلاف رؤية الدم فوق الجزء الأبيض من العين أو “دم في بياض العين”.

نادرًا ما يعاني الأشخاص من الألم عند بدء النزيف، عندما يحدث النزيف لأول مرة، قد يلاحظ المرء الشعور بالامتلاء في العين أو تحت الجفن، قد يعاني أيضًا من ضغط خفيف حول العين، قد لا يوجد صداع مصاحب. مع زوال النزيف، قد يشعر بعض الأشخاص بتهيج خفيف جدًا للعين أو مجرد شعور بالوعي بالعين، النزيف نفسه هو منطقة حمراء واضحة ومحددة بشكل واضح وتعلو الصلبة. قد يغطي الدم أحيانًا الجزء الأبيض بالكامل من العين.

في النزيف العفوي تحت الملتحمة، لن يخرج الدم من العين. إذا قام أحدهم بمسح العين بمنديل، فلا يجب أن يكون هناك دم على الأنسجة، سيبدو النزيف أكبر خلال الـ 24 ساعة الأولى من ظهوره ثم ينخفض ​​ببطء في حجمه عند امتصاص الدم.

اتصل بمقدم رعاية أولية أو طبيب عيون (طبيب متخصص في رعاية وجراحة العيون) إذا لم يتحسن النزيف تحت الملتحمة في غضون أسبوعين خاصةً إذا حدث عدة مرات.

أيضا، اتصل بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا كان لديك نزيف في كلتا العينين في نفس الوقت أو إذا كان نزيف تحت الملتحمة يتزامن مع بداية جديدة للكدمات أو نزيف اللثة.

اذهب إلى الطبيب على الفور إذا كان النزف تحت الملتحمة مرتبطًا بألم، أو تغيرات في الرؤية (على سبيل المثال، الرؤية الضبابية، والرؤية المزدوجة، و صعوبة الرؤية).3

كيف يقوم الطبيب بتشخيص نزيف تحت الملتحمة؟

سيأخذ مقدم الرعاية الصحية تاريخًا طبيًا لتحديد الأحداث التي أدت إلى نزيف الملتحمة وسيجري أيضًا فحصًا، يمكن أيضًا فحص العلامات الحيوية بما في ذلك ضغط الدم، إذا كانت الصدمة هي السبب، فسيتم عادةً إجراء فحص أكثر شمولاً، في الأطفال حديثي الولادة، يمكن العثور على نزيف تحت الملتحمة في بعض الأحيان نتيجة لعملية الولادة.

ما المتخصصين الذين يعالجون نزيف تحت الملتحمة؟

يمكن لمقدم الرعاية الأولية أو طبيب العيون إجراء التشخيص. يمكن لهذا الطبيب أيضًا طلب الاختبارات إذا كان لديك تاريخ حديث من الكدمات السهلة.

هل هناك علاجات منزلية لنزيف تحت الملتحمة؟

بسبب الطبيعة الحميدة لمعظم نزيف تحت الملتحمة، ليست هناك حاجة للعلاجات المنزلية.

ما هو علاج نزيف تحت الملتحمة؟

عادة، لا حاجة للعلاج. يمكن وضع الدموع الصناعية التي لا تستلزم وصفة طبية على العين في حالة وجود تهيج خفيف، يجب تجنب استخدام الأسبرين أو الأدوية الأخرى التي تمنع التخثر، إذا كنت تتناول الأسبرين أو مضاد التخثر لحالة طبية، استشر طبيبك لتحديد ما إذا كان يجب إيقاف الدواء أو استمراره. لا تتوقف عن الأدوية المضادة للتخثر دون استشارة الطبيب، غالبًا ما تكون هذه الأدوية منقذة للحياة، ونادرًا ما تحتاج إلى علاج لنزيف تحت الملتحمة.

إذا كان النزف تحت الملتحمة مرتبطًا بالصدمة، فسيحدد طبيب العيون العلاج الآخر الضروري لتعزيز التئام الجروح، إذا كان النزيف تحت الملتحمة ناتجًا عن عدوى خارجية ، فقد يصف طبيب العيون قطرات مضاد حيوي أو مرهم.

تختفي هذه الحالة في غضون أسبوع إلى أسبوعين. عادة ما يكتمل التعافي، دون أي مشاكل طويلة المدى، يتغير لون النزيف تحت الملتحمة (غالبًا ما يكون أحمر إلى برتقالي إلى أصفر) أثناء شفائه. تتغير كدمة الجلد إلى ظلال مختلفة من اللون الأخضر والأسود والأزرق أثناء شفائها، لأن الدم يُرى من خلال الجلد. ونظرًا لأن الملتحمة شفافة، فإن النزيف تحت الملتحمة لا يمتلك خصائص اللون هذه.

في حالات نادرة جدًا، مع النزيف المتكرر تحت الملتحمة في نفس المكان في نفس العين، قد يكون هناك شعيرات هشة غير طبيعية داخل الملتحمة لها جدران رقيقة وتميل إلى النزف تلقائيًا. يمكن لطبيب العيون تحديد مثل هذه الحالة وإغلاق هذه الأوعية الدموية غير الضرورية باستخدام الحرارة، إما عن طريق الليزر أو بوحدة العلاج الحراري.

ما هي المضاعفات المحتملة لنزيف تحت الملتحمة؟

لن يسبب نزيف تحت الملتحمة أي مضاعفات ما لم يكن مرتبطًا بصدمة في العين أو تاريخ حديث من الكدمات السهلة.

هل من الممكن منع نزيف تحت الملتحمة؟

إذا كنت تعاني من نزيف متكرر تحت الملتحمة أو كان نزيف تحت الملتحمة مرتبطًا بكدمات أو نزيف في مكان آخر، فيجب أن يكون لديك تقييم طبي للنزيف الكامن لديك أو مشكلة التخثر، فالعلاج الناجح لمثل هذه الحالة الكامنة قد يمنع النزيف في المستقبل.4

المراجع

  1. https://www.vsp.com/eyewear-wellness/ask-eye-doctor/broken-blood-vessels[]
  2. https://www.medicinenet.com/subconjunctival_hemorrhage/article.htm[]
  3. https://www.healthline.com/health/eye-health/eye-bleeding#outlook[]
  4. https://www.essilorusa.com/newsroom/broken-blood-vessels-in-the-eye-causes-and-treatment[]
السابق
تغير لون البول إلي الأحمر الخفيف
التالي
احمرار العين وخروج افرازات

اترك تعليقاً