أمراض الأطفال

شكل لثة الرضيع قبل التسنين

شكل لثة الرضيع قبل التسنين

يبدأ معظم الأطفال التسنين في الفترة بين الشهر الرابع والشهر السابع، ومن أبرز أعراض التسنين يكون انتفاخ واحمرار وتوّرم في اللثة، ويظهر الأسنان اللبنية من تحت اللثة.

هل يحتاج الطفل لتنظيف اللثة قبل التسنين؟

نعم، يعد تنظيف فم طفلك منذ صغره أمراً بالغ الأهمية لصحته السنية في المستقبل، لا تحتاج إلى انتظار ظهور الأسنان قبل بدء روتين نظافة الفم، في الواقع كلما بدأت  نظافة اللثة في وقت مبكر، كان من الأسهل تطوير هذا الروتين مع طفلك، والذي يمكن أن يساعد في الانتقال إلى التنظيف بالفرشاة بطريقة أكثر سلاسة، لا تؤذي البكتيريا لثة الطفل قبل ظهور الأسنان، بالإضافة إلى ذلك كلما كان الطفل مرتاحاً بوضع إصبعك في فمه، كلما شعرت براحة أكبر عندما يحين الوقت لاستخدام فرشاة الأسنان له.1

شكل لثة الرضيع قبل التسنين
شكل لثة الرضيع قبل التسنين

كيفية تنظيف لثة الطفل قبل دخول الأسنان؟

قبل دخول أسنان طفلك، امسح لثته كل يوم باستخدام شاش أو قطعة قماش مبللة ناعمة، يمكن القيام بذلك في أي وقت طوال اليوم، لكن حاولي القيام بذلك في نفس الوقت تقريباً كل يوم حتى يتعرف طفلك على هذا النشاط كجزء من روتينه اليومي.

عندما يبدأ طفلك في التسنين، فإن إحساس إصبعك على لثته سيقاوم الضغط الذي يشعر به من الأسنان التي على وشك أن تندلع، والتي قد يجدها عملية مهدئة له.

كيفية تعزيز نظافة الفم بمجرد ظهور الأسنان؟

بمجرد أن يبدأ طفلك في خروج الأسنان، فقد حان الوقت حينها لشراء فرشاة أسنان الطفل، هذه التي تحتوي على رؤوس فرشاة صغيرة وناعمة وأن تكون لها مقابض تجعلها سهلة الحمل.

في هذه المرحلة جب تنظيف أسنان طفلك ولثته مرتين يومياً، وفقاً لجمعية الأسنان الأمريكية (ADA) – في الصباح وقبل النوم، خاصةً إذا كان طفلك يتناول الطعام (حتى لو كان طعام مهروس)، نظفي الفرشاة بلطف من الخارج وكذلك من داخل أسنان طفلك، بعد ذلك مرري الشعيرات برفق على لثة طفلك ولسانه أيضاً، إذا كان طفلك يسمح لك بذلك.

تنظيف الأسنان في هذا العمر سيخفف البكتيريا التي تسبب رائحة الفم الكريهة، حيث تفريش الأسنان مهم أيضاً لأنه يساعد على إزالة البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان، يمكن أن تتطور التجاويف في أسنان الطفل، لذلك من المهم للغاية تنظيف الأسنان جيداً ودائماً.

استشر طبيب الأسنان لمعرفة ما إذا كان يجب عليك استخدام معجون أسنان الطفل مع الفلورايد أم لا، إذا أوصى طبيب الأسنان أو طبيب الأطفال باستخدام الفلورايد، اسأل كم يجب عليك استخدامه، تذكر أن الفلورايد يساعد على نمو الأسنان، إلا أن الإفراط في تناوله يمكن أن يكون خطيراً علي الأطفال.

تذكر تحديد أول موعد لطفلك مع طبيب الأسنان بحلول عيد ميلاده الأول، إن فحص أسنان طفلك وتنظيفها في سن مبكر هو أفضل طريقة للوقاية من مشاكل الأسنان مثل تسوس الأسنان، وزيارات الأسنان توفر لك فرصة لطرح أي أسئلة قد تكون لديك حول رعاية أسنان طفلك، من خلال إنشاء روتين جيد لنظافة الفم مع طفلك، سوف تساعده على تطوير عادات صحية طويلة الأمد.

الحفاظ علي نظافة اللثة

خط اللثة لا يزال بحاجة إلى تنظيف لطيف في هذه المرحلة، حتي تستطيع الحفاظ على نظافة لثة الطفل بصد البكتيريا بينما يساعد أيضاً في تخفيف الألم من التسنين عن طريق غمس قطعة من الشاش النظيف في الماء ولفي القماش حول إصبعك (إذا كان طفلك يعاني من التسنين، بللي جزءاً من الشاش ثم ضعيه في الفريزر للمساعدة في تخدير الألم)، افركي الشاش برفق على طول لثة طفلك مرة واحدة على الأقل يومياً، إذا كان طفلك يتناول بعض الأطعمة الصلبة بدون أسنان، يمكنك تكرار هذه الخطوة بعد كل وجبة.2

تسوس الأسنان

يحدث تسوس الأسنان عندما تترك السوائل السكرية في فم طفلك لفترة طويلة من الزمن، إذا كان ينام أثناء الشرب من الببرونة مثل اللبن والعصير، يُمكنهم أن يتسبب في التسوس.

تنظيف الأسنان بالفرشاة

وفقًا لمؤسسة Nemours Foundation، يجب استخدام معجون الأسنان لطفلك مع بداية ظهور أسنان طفلك الأولي، يجب أن تختار تركيبة خالية من الفلورايد حتي تكون آمنة إذا قام طفلك ببلعها، مثل معجون الأسنان Colgate® My First® الخالي من الفلورايد، اغسل أسنان طفلك بالفرشاة مرتين يوميًا، وتأكد من المشاركة حتى عندما يكون الطفل صغيراً ويرغب في القيام بذلك بمفرده، لن ينظف الطفل الصغير تماماً كما لو قمت أنت، لذا من الأفضل المساعدة حتى يتمكنوا من القيام بذلك باستخدام التقنية المناسبة.3

خطر الأطعمة المسكرة علي لثة الأطفال

الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تخلق البيئة الدافئة الرطبة التي تحبها البكتيريا، يمكن أن تؤدي هذه البكتيريا نفسها إلى التهاب اللثة وتسوس الأسنان، لذا يجب تجنب الأطعمة السكرية قدر الإمكان، الأطعمة الخالية من السكر مثل الجزر المطهو والبطاطا المهروسة يمكن أن تساعد في إشباع الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الحلوة دون خطر إضافي علي اللثة.

يجب أن يرى طبيب الأسنان طفلك  قبل عيد الميلاد الثاني، بغض النظر عن عدد الأسنان التي انبثقت، حيث يمكن لطبيب الأسنان أن ينبهك إلى أي عادات أو مشاكل قد تؤثر على أسنان طفلك ولثته دون علمك.

المراجع

  1. https://www.colgate.com/en-us/oral-health/life-stages/infant-kids/five-tips-for-keeping-baby-gums-healthy-0815[]
  2. https://kidshealth.org/en/parents/teething.html[]
  3. https://benefitsbridge.unitedconcordia.com/baby-gums-brush-babys-teeth-gums/[]
السابق
مدة علاج التهاب الأذن الوسطي
التالي
علاج وجع الأذن عند الأطفال

اترك تعليقاً