صحة

كم يستغرق هضم اللحوم في المعدة

هضم اللحوم في المعدة

هضم اللحوم في المعدة

علمياً يستغرق الطعام العادي حوالي 24 ساعة للتنقل عبر الجهاز الهضمي، حيث تستغرق السوائل أقل وقت، يعتمد الوقت المحدد تمامًا على نوع الطعام الذي تناولته ونوع جسمك وعملية الأيض والجنس والعمر وبعض العوامل الأخرى، تعمل القناة الهضمية باستمرار على هضم الطعام وامتصاصه والقضاء عليه، الكربوهيدرات هي الأسرع في الهضم بينما يقال إن الدهون تستغرق أطول وقت، أما قد تكون اللحوم مختلفة في عملية الهضم حيث أنها قد تستغرق وقت أطول في هضمها.

كلنا ندرك أن اللحوم غنية بالبروتينات والدهون، حيث تستغرق الدهون والبروتينات وقتًا في الهضم مقارنة بالآخرين، وفقًا لكتاب Diet & Nutrition الأطعمة الغنية بالبروتين قد تتطلب وقتًا كبيرًا لهضم المعدة والأمعاء الدقيقة، فإن الدهون هي التي تبطئ عملية الهضم بشكل كبير،  فالدهون والزيوت جزيئات معقدة نسبيًا تؤخر إفراغ المعدة أكثر من أي طعام آخر. تحتوي المنتجات الحيوانية  بما في ذلك اللحوم والألبان والبيض على كميات كبيرة من الدهون التي تحتوي على أي فواكه أو خضروات.

كم يستغرق هضم اللحوم في المعدة

وفقاً لأخصائيين التغذية، يستغرق اللحم حوالي يومين إلى أربعة أيام لهضمه، يبدأ الهضم من مضغك، ففي اللحظة التي تبدأ فيها بتناول أي شيء، تبدأ عصارات الجهاز الهضمي في العمل عليها وتحويلها إلى خليط هش، ينتقل هذا الهريس إلى المعدة حيث يختلط ويُهرَس مرة أخرى مما يزيد من التحرك نحو الأمعاء، هذه العملية تختلف في حالة اللحوم والخضروات والحبوب، اللحوم تترك الكثير من الأمونيا التي يتم غسلها في شكل اليوريا عن طريق الكلى، تتطلب هذه العملية الكثير من الماء، لذلك يجب عليك شرب الكثير من الماء لهضم اللحوم بشكل أسرع.

ما الذي يمكنك فعله لتعزيز عملية هضم اللحوم بالمعدة بعد وجبة اللحوم

 مضغ  الطعام عدة مرات

لا بد من مضغ طعامك عدة مرات لمساعدتهم ميكانيكياً على كسر وإفراز إفرازات حمض المعدة في معدتك، هذا سيجعل بيئة المعدة أكثر حموضة، مما يساعد على هضم اللحوم بشكل أسرع.

 أكل القليل من قطع الأناناس

تناول بضع قطع من الأناناس قبل أو أثناء وجبة اللحوم الغنية بالبروتين، تحتوي هذه الفاكهة على إنزيم طبيعي يسمى بروميلين، مما يساعد أيضًا على تحطيم الروابط بين البروتينات مما يُساعد على الهضم بشكل أفضل.

 أكل البابايا

وبالمثل يمكنك أيضًا تناول البابايا التي تحتوي على مركب إنزيم يسمى (papain)، الذي يُسهل هضم البروتين، هذه الفاكهة ستساعد أيضًا علي تجنب الانتفاخ وعسر الهضم.

أضف البروبيوتيك إلى نظامك الغذائي

أفضل طريقة للمساعدة على هضم اللحوم هي إضافة البروبيوتيك مثل اللبن والكافيار إلى وجبتك، فالبروبيوتيك  مصدر رائع للبكتيريا الصديقة التي تساعد على الهضم.

استخدام اللحوم قليلة الدسم في وجبتك

بدلاً من اختيار اللحوم عالية الدسم اختر واحدة قليلة الدسم، في حين أن تناول اللحوم باعتدال هي خطوة حكيمة لذا  يجب عليك أيضًا اختيار نظام غذائي صحي وغني، فاللحوم قليلة الدسم ستجعل عملية الهضم سهلة وسريعة.

استخدام طريقة تتبيل اللحوم قبل طهيها

واحدة من أفضل الطرق للمساعدة في هضم اللحم بشكل أسرع هي التتبيل بحمض مثل الخل حيث يضمن تحلل الحمض تحطيم البروتينات مما يزيد من هضمه.

ماذا يحدث أثناء عملية الهضم

الهضم هي العملية التي يقوم بها جسمك بتقسيم الطعام وسحب العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك للعمل، أي شيء يتبقى هو منتج للنفايات والذي يزيله جسمك في الأخر.

يتكون الجهاز الهضمي من خمسة أجزاء رئيسية:

  • الفم.
  • المريء.
  • المعدة.
  • الأمعاء الدقيقة.
  • الأمعاء الغليظة.

هذا ما يحدث عند هضم الطعام:

  • أثناء مضغك تطلق الغدد الموجودة في فمك اللعاب الذي يحتوي علي السائل الهضمي الموجود به إنزيمات تقسم النشويات في طعامك.والنتيجة هي كتلة طرية يسهل بلعها.
  • عندما تبتلع ينتقل الطعام إلى أسفل المريء وهو  الأنبوب الذي يربط فمك بمعدتك، يتم فتح  بوابة عضلية تسمى العضلة العاصرة للمريء للسماح للطعام بالانتقال إلى معدتك بعد ذلك.
  • الأحماض في معدتك تفكك الطعام أكثرو هذا ينتج مزيجًا طريًا من العصائر المعدية والأطعمة التي يتم هضمها جزئيًا والتي تسمى الكيم وبعد ذلك ينتقل هذا الخليط إلى الأمعاء الدقيقة.
  • في الأمعاء الدقيقة الخاصة بك يساهم البنكرياس والكبد في عملية الهضم، عصير البنكرياس يكسر الكربوهيدرات والدهون والبروتينات.والصفراء من المرارة يذوب الدهون.
  •  تنتقل الفيتامينات والمواد المغذية الأخرى من الأمعاء الدقيقة إلى مجرى الدم.
  • جزء الطعام المُسبب لعسر الهضم ينتقل إلى الأمعاء الغليظة.
  • الأمعاء الغليظة تمتص أي ماء متبق ومواد مغذية من الطعام، الباقي يصبح نفايات صلبة ويُسمي بالبراز.
  • يقوم المستقيم بتخزين البراز من بعد ذلك حتى يكون مستعداً لحركة الأمعاء.

مشاكل هضم اللحوم

 تتضمن مشاكل الجهاز الهضمي الشائعة مثل مشاكل هضم اللحوم؛ الارتداد المريئي، والقولون العصبي، وغيرها، وتصاحب هذه المشاكل العديد من الأعراض بشكل عام مثل:

  •  آلام و تشنجات المعدة.
  • الانتفاخ.
  • الغازات.
  •  بالإضافة إلى الإسهال، يُعرّف الإسهال بأنّه خروج براز قوامه سائل عند الإخراج، وتتعدّد مسبّباته، فمنها: البكتيريا الموجودة في المواد الغذائية أو المياه الملوثة، وبعض الفيروسات، مثل؛ الإنفلونزا، بالإضافة إلى بعض الأدوية مثل؛ المضادات الحيوية وأدوية علاج السرطان.
السابق
ما هي الفواكه التي يوجد بها كالسيوم؟
التالي
مدة شفاء الحزام الناري

اترك تعليقاً