أمراض الأطفال

كم يوم يحتاج فطام الطفل

كم يوم يحتاج فطام الطفل

فطام الطفل من أصعب المراحل التي يمر بها الأم والطفل، حيث أن الرضاعة هي لغة التواصل دائماً من الطفل للأم، فعند البكاء يرضع وعند الفرح يرضع وعند النوم يرضع، لذلك فالرضاعة بالنسبة للطفل حياة، لذلك ففطامه هي أول صدمة نفسية قد يتعرض لها الطفل، لذلك دعنا في هذا المقال نتطرق إلي فطام الطفل وكم يوم يحتاج لفطامه ليتعدي هذه المرحلة النفسية.

ما هو الفطام؟

الفطام هو عندما ينتقل الرضيع من حليب الثدي إلى مصادر التغذية الأخرى، عليك التأكد بأن فطام طفلك عملية تتطلب الصبر والتفاهم منك أنت وطفلك.

ما هو الوقت المناسب لفطام الطفل؟

متى تقوم بعملية الفطام هو قرار شخصي، قد تنوي الأم ذلك بسبب العودة إلى العمل أو التدهور في صحتها أو في صحة الطفل أو ببساطة عندما تشعري بأنه الوقت مناسب.

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) بإطعام الأطفال حليب الثدي فقط خلال الأشهر الستة الأولى من الحياة، بعد ذلك يوصي AAP بإعطاء الطفل مزيج من الأطعمة الصلبة مع حليب الثدي حتى يبلغ الطفل عامًا واحدًا على الأقل. ثم، قد يبدأ الأطفال بشرب حليب البقر الكامل بعد ذلك، يتفق معظم الخبراء على أن الرضاعة الطبيعية يجب أن تستمر طالما أنها تناسب الأم والطفل. تختار العديد من النساء الفطام بعد عيد ميلاد طفلهن الأول، في هذا العمر، يبدأ الأطفال في المشي والتحدث وتناول المزيد من الأطعمة الصلبة، لذلك قد يفقدون الاهتمام بشكل طبيعي في الرضاعة.1

الأمهات الأخريات يرضعن أكثر من عام (وهذا ما يسمى بالرضاعة الطبيعية الممتدة)، الرضاعة الطبيعية الممتدة خيار صحي ومعقول للأمهات والأطفال غير المستعدين للفطام. في الواقع، توصي منظمة الصحة العالمية (WHO) بأن ترضع الأمهات رضاعة طبيعية في أول سنتين من حياة الطفل، قد تختار بعض النساء الفطام أثناء النهار والرضاعة الطبيعية ليلاً، اعتمادًا على وضع عملهن وجداولهن الزمنية.

كلما قررت فطام طفلك، يجب أن تضع طفلك في الاعتبار مرة أخرى، حيث قد يفطم بعض الأطفال أنفسهم في وقت أبكر مما قصدته الأم والبعض الآخر يقاوم الفطام عندما تكون الأم جاهزة، يميل أولئك الذين يفطمون أنفسهم لاحقًا في الحياة إلى أن يكونوا أكثر مقاومة، على سبيل المثال، قد يكون الطفل البالغ من العمر عامين أكثر ارتباطًا وأقل مرونة في التخلي عن الرضاعة الطبيعية من طفل عمره 12 شهرًا، في مثل هذه الأوقات، من المهم أن تأخذ عملية الفطام ببطء وأن تكون حساسًا لاحتياجات طفلك.

كيف يستعد طفلك للفطام؟

بعض الأطفال يتعلقون بالرضاعة إلى أجل غير مسمى، لكن الآخرين سيعطون الأمهات أدلة على استعدادهم لبدء عملية الفطام، مثل:

  • يبدو غير مهتم عند الرضاعة.
  • الرضاعة في جلسات أقصر من ذي قبل.
  • ينتهي بسرعة من الرضاعة.
  • عند اللعب في الثدي، كالسحب والنزول باستمرار أو العض. يجب على الأطفال الذين يعضون أثناء الرضاعة أن ينصرفوا على الفور من الثدي ويخبرونهم بهدوء ولكن بحزم بألا يعض.

طرق الفطام

للسماح لكل من الأم والطفل بالتكيف جسديًا وعاطفيًا مع التغيير، يجب أن يتم الفطام تدريجياً، من طرق الفطام التدريجية هو إسقاط جلسة تغذية واحدة في الأسبوع حتى يأخذ طفلك الحليب الذي يحتاجه من زجاجة أو فنجان، إذا كنت ترغب في إعطاء طفلك حليب الثدي الذي يتم ضخه، فستحتاج إلى ضخه للحفاظ على إمدادات الحليب، إذا كنت تفطم طفلك عن حليب الثدي، فإن إسقاط الرضاعة ببطء يمكن أن يساعد في تجنب الاحتقان لك، قد تبدأ الأم بإيقاف الرضاعة في منتصف النهار لأنها عادةً ما تكون الأصغر والأكثر إزعاجًا خاصةً بالنسبة للأمهات العاملات، تترك العديد من الأمهات الرضاعة لفترة ما قبل النوم لأنها لا تزال جزءًا خاصًا من الترابط.

بعض الأمهات تترك قرار فطام الطفل إلي الوقت ذاته، غالبًا ما يرضع الأطفال الذين يتناولون ثلاث وجبات من الطعام الصلب يوميًا (بالإضافة إلى الوجبات الخفيفة) رضاعة طبيعية أقل وأقل حتي يفطم نفسه تماماً من الثدي، ففي هذه الحالة سيجف حليب الأم من نقص الطلب وستحتاج إلى الضخ للحفاظ على تدفق الحليب، إذا كان طفلك يرضع أقل، تأكد من حصوله على ما يكفي من الحليب أو الحليب المدعم بالحديد، ويُمكنك فطامه حينها ولكن عليك باستشارة الطبيب حتي لا تضعي طفلك في خطر.

إذا قمت بفطام طفلك قبل عام واحد من العمر، أو اكتشفت أنك لا تنتج ما يكفي من الحليب، فستحتاج إلى إعطاء حليب الأطفال المُعلب، استشر الطبيب لمعرفة الحليب المناسب لطفلك.2

كيفية جعل الفطام أسهل

يكون الفطام أسهل إذا أخذ الطفل أيضًا حليبًا من مصدر آخر، لذا حاولي إعطاء زجاجة صغيرة من حليب الثدي لطفلك الصغير بعد الرضاعة الطبيعية، حتى إذا واصلت الرضاعة الطبيعية، يمكن أن يخفف ذلك من الفطام لاحقًا، كما يتيح لأفراد الأسرة الآخرين إطعام الطفل ويجعل من الممكن ترك طفلك مع أي أحد من أسرتك للذهاب إلي العمل أو ما شابه.

تذكر أن الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 أشهر يجب أن يتناولوا الأطعمة الصلبة بالإضافة إلى حليب الثدي، بعد عام واحد لا يوفر حليب الثدي وحده جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل المتنامي، لذا يجب أن تصبح الأطعمة الصلبة جزءًا منتظمًا من النظام الغذائي، عندما تبدأ في الفطام، تذكر أن طفلك يحتاج إلى الوقت للتكيف مع الشرب من الأكواب، لذلك كن صبورًا عندما يبدأ طفلك باستكشاف عالم الطعام.

إليك بعض الطرق الأخرى لتسهيل عملية فطام طفلك:

  • قم بممشاركة طفلك في نشاط ممتع للعب أو نزهة خلال الأوقات التي عادة ما يرضع فيها.
  • تجنب الجلوس في مناطق الرضاعة المعتادة.
  • تجنب ارتداء ملابس الرضاعة المعتادة.
  • قم بتأخير الفطام إذا كان طفلك يحاول التكيف مع بعض التغييرات الأخرى، قد لا تكون فكرة الفطام فكرة جيدة عندما يبدأ طفلك للتو دخوله إلي الحضانة أو أثناء التسنين.
  • إذا كان طفلك أصغر من عام واحد، حاولي تقديم زجاجة أو فنجان من الحليب في أوقات الرضاعة. بالنسبة للأطفال الأكبر سنًا، جرب أن تعطيه وجبة خفيفة صحية أو تقديم كوب من الحليب.
  • جربي تغيير روتينك اليومي التي كنت تقومين به خلال أوقات الرضاعة الطبيعية.
  • اطلب مساعدة شريكك لتوفير الهاء لطفلك في وقت الرضاعة.
  • إذا اختار طفلك عادة مريحة (مثل الإبهام) أو أصبح مرتبطًا ببطانية الأمان، فلا تثبطه، قد يحاول طفلك التكيف مع التغيرات العاطفية للفطام.

مشاعر الفطام

عندما تتخذ الأمهات قرار الفطام تشعر حينها بمشاعر مختلطة، الفطام يجلب المزيد من الحرية والمرونة، والإدراك و الفخر بأن الطفل قد كبر نوعاً ما، لكن الرضاعة نشاط حميم يعزز الروابط القوية بين الأم والطفل وتجد بعض النساء صعوبة في ترك ذلك، لذلك توقع في هذه الحالة مجموعة كبيرة من العواطف، وافهم أن طفلك قد يعاني منها أيضًا. تذكر أيضًا أنه ستكون هناك طرق أخرى لا حصر لها لرعاية طفلك في الأيام المقبلة.

أنواع الفطام

  • الفطام التدريجي: الفطام التدريجي عملية الفطام البطيئة، قد تحدث على مدى أسابيع أو شهور أو سنوات.
  • الفطام المفاجئ: الفطام المفاجئ هو النهاية السريعة للرضاعة الطبيعية.
  • الفطام الجزئي: الفطام الجزئي هو بديل رائع إذا كنت لا تستطيع الرضاعة الطبيعية بشكل حصري ولكنك لا تريد التخلي عن الرضاعة الطبيعية تمامًا .
  • الفطام المؤقت: الفطام المؤقت هو عندما تتوقف الرضاعة لفترة قصيرة ثم تستأنف، يجوز للأم أن تفطم طفلها مؤقتًا إذا كانت تعاني من مشكلة صحية أو بحاجة إلى جراحة.
  • فطام الطفل: في بعض الأحيان يتوقف الطفل عن الرضاعة بمفرده. ومع ذلك، نادراً ما يفطم الأطفال الصغار أنفسهم، عادة ما يكون الفطام الذاتي تدريجيًا ويحدث بعد أن يبلغ الطفل عامًا.3

كم يوم يحتاج فطام الطفل

من خلال هذا المقال قد رأينا أن مدة فطام الطفل قد تحتاج إلي يوم أو أسابيع وقد تصل إلي شهور ولكن عليك أن تختار الطريقة المناسبة لك ولطفلك بعد قرائتك لهذا المقال، ولكن من وجهة نظري الخاصة أُفضل الطفام التدريجي والتي قد تأخذ شهر منك أو أكثر لفطام طفلك، فقط عليك بتقليل فترات الرضاعة وعددها أثناء اليوم حتي تصلين لنهاية الأمر برضاعة واحدة لا تؤثر علي نفسية طفلك حينها.

المراجع

  1. https://www.parents.com/baby/breastfeeding/weaning/your-age-by-age-guide-to-weaning/[]
  2. https://kidshealth.org/en/parents/weaning.html[]
  3. https://www.kidspot.com.au/baby/feeding/weaning/5-ways-to-wean-your-baby-from-breastfeeding/news-story/79fe64d63e0ed1657ba28647836ca940[]
السابق
كيف أفطم طفلي عمره سنتين
التالي
هل الطبخ بزيت الزيتون صحي

اترك تعليقاً