صحة

علاج نغزات القلب وضيق التنفس

الشعور بضيق في التنفس ونغزات في القلب

يعاني العديد من الأشخاص من نغزات القلب وضيق التنفس، ويسبب هذا الأمر إزعاجاً كبيراً لهم ، كما أن الشعور بنغزات في القلب يعد بمثابة إشارة أو مؤشر لمرض ما، وقد لا يكون كذلك، خاصة إن كان هذا الإحساس نادر الحدوث، لأن هذا أمر طبيعي، ويحدث لجميع الناس، غير أن وتيرة حدوثه تختلف من شخص إلى آخر، لهذا سوف نتطرق في هذا المقال إلى شرح الأسباب المؤدية إلى الشعور بنغزات في القلب، بالإضافة إلى ذكر أهم العلاجات الممكن اتباعها، حسب السبب الذي أدى إلى ظهور هذه المؤشرات.

أسباب نغزات القلب وضيق التنفس

لعلاج أي مرض، يجب معرفة الأسباب التي أدت إلى ظهوره، لهذا سوف نذكر لكم فيما يلي أهم الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى الشعور بنغزات في القلب وضيق التنفس :

مشاكل في القلب

الاحتمال الأول هو وجود مشاكل في القلب، إذ أن الشخص الذي يعاني من مشاكل في القلب لابد أن يشعر بنغزات القلب، وضيق في التنفس، والكثير من الأعراض الأخرى، لهذا سوف نعرض لكم فيما يلي أهم المشاكل القلبية التي من الوارد أن تؤدي إلى الشعور بنغزات في القلب :

  • اضطراب في دقات القلب، نتيجة قلة وصول الأوكسجين.
  • التهاب في عضلات القلب، مما يؤدي إلى الشعور بالحمى.
  • انقباض الشريان أو الشرايين بصفة عامة.
  • نقص وصول الأوكسجين إلى الأنسجة.
  • بداية النوبة القلبية.
  • اعتلال العضلة القلبية.
  • ارتخاء أحد صمامات القلب.

قد يكون السبب راجعاً إلى مشاكل أخرى مثل مشاكل الرئة، التي تؤدي إلى الشعور بألم في الصدر، بالإضافة إلى نغزات القلب، وقد يكون السبب راجعاً إلى بعض العادات الغير صحيّة.

أسباب نغزات القلب المرتبطة بالعادات السيئة

لا شك أن العديد من الأشخاص لا يعانون من مشاكل قلبية، لكنهم يشعرون بين فترة وأخرى بنغزات القلب مع ضيق التنفس، والشعور بهذه الأعراض راجعاً إلى مجموعة من الأسباب الأخرى، التي ترتبط بشكل وثيق مع العادات الغير صحيّة التي يتبعها الانسان دون أي اهتمام بصحته، ومن بين أبرز هذه العادات نذكر ما يلي :

  • التدخين : يعاني العديد من المدخنين من نغزات في القلب، نظراً لكون التدخين يؤثر على الرئتين، وبلا شك أمراض الرئة تؤثر بشكلٍ كبيرٍ على القلب.
  • الانفعال : بعض الأشخاص يتأثرون بشكل كبير بالمشاكل التي يعانون منها وينفعلون معها بشكل مبالغ فيه، وأحياناً، تسبب لهم التوتر والقلق مما يؤدي إلى الشعور بنغزات في القلب وضيق التنفس.
  • الهواء الملوث : يشعر العديد من الأشخاص الذين يستنشقون الهواء الملوث بنغزات في القلب، وضيق في التنفس.
  • الضغط النفسي : الأشخاص الذين يتعرضون للضغوط النفسية يكونون أكثر عرضة للشعور بنغزات في القلب وضيق في التنفس، لأن الضغط النفسي يؤدي إلى مجموعة من التغيرات في جسم الإنسان بسبب القلق والإنفعال.

إن هذه الأسباب تعتبر من بين أكثر الأسباب شيوعاً، لكنها ليست جميع الأسباب التي قد تؤدي إلى الشعور بنغزات القلب وضيق التنفس إذ أنه لا يمكن حصر الأسباب أو عدها جميعها.

علاجات نغزات القلب وضيق التنفس

إن علاج نغزات القلب وضيق التنفس مرتبط بشكل كلي بسبب الإصابة بها، إن كان سبب الشعور بهذه النغزات هو إحدى المشاكل القلبية، فلا بد من زيارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب، لأن أمراض القلب تعد من بين الأمراض الخطيرة، والتي لا يمكن الاستهانة بها أو البحث عن علاج بديل لها، لهذا، فإن الحل الوحيد في هذه الحالة هو اتباع النصائح الطبية وزيارة الطبيب في أول فرصة، أما إن لم يكن المريض متأكداً من سبب إصابته بهذه الأعراض فيجب عليه زيارة الطبيب للتأكد إن كان يعاني من مرض القلب من عدمه.

في بعض الأحيان، يكون السبب راجعاً إلى اتباع بعض العادات غير الصحية مثل التدخين، والحل واضح جداً في هذه الحالة، ألا وهو الانقطاع عن التدخين، كما أن الإنفعال والضغط النفسي يؤثران بشكل كبير على الشعور بنغزات القلب وضيق التنفس، لهذا يجب الحرص بشكل كبير على ضبط الانفعالات والتقليل من حدتها.

إن نغزات القلب وضيق التنفس لا يعد مرضاً، وإنما هو عرض من بين الأعراض التي تشير إلى حدوث خلل في جسم الإنسان، لهذا، لا يمكن ذكر علاج أو الإشارة لطريقة فعالة للقضاء على هذا الشعور، والأصح في هذه الحالة هو معرفة السبب الذي أدى إلى هذا الشعور لعلاج المشكل الأساسي وبالتالي التخلص منه.

علاج ضيق التنفس

قد يكون علاج نغزات القلب غير ممكنٍ، لأنه يستدعي معرفة المرض الذي يؤدي إلى الشعور بنغزات القلب، لكن علاج ضيق التنفس يكونُ مُمكناً، وفيما يلي سوف نذكر مجموعة من الطرق التي تساعد على التخلص من هذا الشعور في أسرع وقت ممكن :

  • بخار الماء يساعد بشكل كبير على تحسين عملية التنفس.
  • ممارسة تمارين التنفس لتحسين عملية التنفس والتخلص من الشعور بالضيق.
  • شرب بعض الأعشاب المفيدة مثل أوراق الجوافة أو السمسم.
  • ممارسة اليوغا.
  • الاسترخاء وعدم التفكير في أي شيء يسبب الازعاج.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • التأكد من أن السبب لا يرجع لمرض ما مثل مرض الربو أو غيره.
السابق
أعراض سرطان نخاع العظم
التالي
علاج سرطان البروستاتا المنتشر في العظام

اترك تعليقاً