تقنية

شحن اللابتوب الجديد

شحن اللابتوب الجديد، شحن الحاسوب المحمول، شحن اللابتوب المحمول لأول مرة

جهاز اللابتوب “الحاسوب المحمول”

اللابتوب هو عبارة عن جهاز الحاسب الآلي المحمول، والذي يعمل بشكل أساسي على البطارية، اعتماداً على أنه صغير الحجم وخفيف الوزن، يتم وضعُه في الشنطة ويتم نقلُه من مكان إلى آخر، لذلك سُميّ بالحاسوب المحمول، وقد أصبح لفظ كلمة ” اللابتوب” هو اللفظ الدارج بشكل أكبر من لفظ “الحاسوب المحمول”، وهي كلمة إنجليزية LapTop، تعني جهاز الكُمبيوتر أو الحاسوب المحمول أو المُتنقّل، وتختلف أجهزة اللابتوب عن بعضها من حيث النوع والحجم والوزن والمُواصفات، فقد أصبحت في وقتنا الحالي خفيفة الوزن عالية المُواصفات، تعمل بكفاءة وسُرعة عاليتين تُضاهي أجهزة الحاسوب المكتبية كبيرة الحجم، وحيثُ أن لفظ “لابتوب” هو اللفظ الدارج والمعروف في وطننا العربي، فإننا سنقوم باعتماد هذا اللفظ والاستناد إليه في مقالنا هذا.

بطارية اللاب توب

تُعتبر البطارية احدى أهم مُكوّنات أي حاسوب محمول، حيثُ أن أجهزة اللابتوب إلى جانب عملها بالاتصال المُباشر بالكهرباء، إلّا أن استخدامها بشكل أساسي يعتمد على صلاحية البطارية، حيثُ أن الأجهزة المحمولة ميزتُها الأساسية هي إمكانية نقلُها من مكانٍ إلى آخر، وامكانية استخدامها في الأماكن التي لا تصل إليها الكهرباء أو في حال انقطاع الكهرباء عن المكان، ففي هذه الحالة يجب أن تكون حالة البطارية جيّدة بما يكفي للعمل على جهاز اللابتوب، وحتى تعمل البطارية بالكفاءة المطلوبة، هُنالك العديد من العوامل التي يجب اتباعُها للمُحافظة على ذلك، بدايةً من شراء اللابتوب الجديد، ومروراً بفترة استخدام اللابتوب والطُرق المُتبعة للحفاظ على البطارية والعمل على زيادة العُمر الافتراضي لها.

شحن بطارية اللابتوب للمرة الأولى

الخُطوة الأولى : قُم بإدخال البطارية في الفتحة المُخصصة لبطارية اللابتوب، في حال لم تكُن البطارية داخلية وقد سبق إدخالها بالفعل في جهاز اللابتوب، تُوجد فتحة البطارية هذه في العادة على الجانب السُفلي أو الخلفي للكُمبيوتر المحمول.

الخُطوة الثانية : قُم بتوصيل جهاز اللابتوب بمصدر طاقة، ومن ثم اترك البطارية لشحنها حتى الوُصول إلى نسبة 100%، حيث أن مُعظم بطاريات أجهزة اللابتوب تأتي فارغة ويجب شحنُها بالكامل قبل الإستخدام، وفي بعض الأحيان، يُظهِر مؤشر البطارية أن نسبة الشحن قد وصلت إلى 100% بعد عدة دقائق من توصيل جهاز اللابتوب بمصدر الطاقة، إذا حاصل هذا الأمر، فيجب عليك القيام بإيقاف تشغيل جهاز اللابتوب الخاص بك، ومن ثُم قُم بإزالة البطارية وإعادة تركيبها ومن ثم مُحاولة شحن البطارية مرة أُخرى.

الخُطوة الثالثة : القيام بتفريغ بطارية اللابتوب بشكل كامل، ما عليك سوى تشغيل جهاز اللابتوب ومن ثُم فصل مصدر الطاقة، لا تقم بإيقاف تشغيله حتى يتم تفريغ البطارية بشكل كامل، ودع جهاز اللابتوب يقوم بوقف التشغيل من تلقاء نفسه بعد نفاذ البطارية.

الخُطوة الرابعة : قُم بإعادة شحن البطارية بالكامل مرة أُخرى، وذلك بعد شحن البطارية بالكامل.
أعد شحن البطارية بالكامل مرة أخرى. بعد شحن البطارية بالكامل ، بذلك يكون قد تم مُعايرتها مرة واحدة.

الخُطوة الخامسة : قُم بتكرار عملية المُعايرة مرتين أو ثلاث مرات أُخرى، بعد ذلك سوف يتم شحن بطارية اللابتوب بشكل صحيح.

مُتوسط شُحنة البطارية

عندما تمُر بطارية اللابتوب أو الحاسوب المحمول بشُحنة واحدة كاملة ومُحوِّل طاقة غير موصول، فمن المُمكن أن يتراوح متوسط شُحنة البطارية في أي مكان بين مُدة ساعة إلى ست ساعات، ويعتمد ذلك على البطارية من حيث سعتها، والبرامج التي تعمل على جهاز اللابتوب، وعُمر البطارية، وتقل سعة بطارية اللابتوب بمُورر الوقت، ما يؤدي إلى أن البطارية كُلما تقدّمت في العُمر وزادت مُدة استخدامها تُصبح أقل كفاءة وتستمر في التناقص بمرور الوقت إلى أن تصل إلى مرحلة تتوقف فيها عن العمل، فكُلما زاد عدد البرامج التي يتم تشغيلها على جهاز اللابتوب، فإن وقت شُحنة البطارية سوف يقل، كأن يتم تشغيل الألعاب أو البرامج الثقيلة فإن ذلك بالتأكيد سوف يؤدي إلى قلّة الوقت الذي يعمل به جهاز اللابتوب خلال وصله بالبطارية دون مصدر طاقة آخر.

العُمر الافتراضي لبطارية اللابتوب

يختلف العُمر الافتراضي لبطاريات اللابتوب أو الحاسوب المحمول وفقاً للعديد من الاختلافات، حيث أن العُمر الافتراضي لا يكونُ مُوحداً بالنسبة لجميع أنواع البطاريات أو جميع السعات، حيث أن العُمر الإجمالي للبطارية يعتمد على عوامل تتضمن نوع البطارية ( NiCad أو NiMH أو Li-ion) وعدد مرات استخدام البطارية وعدد مرات شحنِها وتاريخ صناعتها، ولكن بشكل عام وفي أغلب الاحوال فإن بطاريات اللابتوب تستمر في العمل لمُدة تتراوح بين عامين إلى أربعة أعوام قد تقل أو تزيدُ قليلاً.

السابق
مدة علاج الصفراء عند حديثي الولادة
التالي
درجة حرارة الأطفال حديثي الولادة الطبيعية

اترك تعليقاً