تقنية

مكونات جهاز المكيف ومبدأ عمله

مكونات المكيف

مكونات نظام تكييف الهواء

يتكون جهاز المكيف من أنظمة تبريد وتسخين وتنظيف الهواء والتحكم في مستوى الرطوبة بالإضافة إلى تكييفه لتوفير أقصى درجات الراحة الداخلية.

كيف يعمل مكيف الهواء (مبدأ عمل المكيف)

يعمل مكيف الهواءعلى نقل الحرارة من داخل الغرفة أو المبنى إلى خارجه، تمتص مادة التبريد في النظام الحرارة الزائدة ويتم ضخها من خلال نظام مغلق من الأنابيب إلى ملف خارجي، تهب مروحة الهواء الخارجي على الملف الساخن ، وتنقل الحرارة من المبرد إلى الهواء الخارجي، ويتم تبريد الغرفة أو المبنىى بسبب طرد الحرارة من الهواء داخلهما.

مكونات نظام التكييف

  • الضاغط (الكومبريسور)
  • المروحة
  • لفافات المكثف (ساخن).
  • لفافات المبخر (بارد).
  • المادة الكيميائية(غالباً ما تكون مادة الفريون).
  • تشتمل معظم أنظمة تكييف الهواء المركزية على جانب “ساخن” ، توجد خارج المبنى ، إضافةً إلى جانب “بارد” ، توجد داخل المبنى، ويتكون الجانب “الساخن” من ملف تكثيف وضاغط(كومبريسور) ومروحة.

عادةً ما يكون الجانب البارد داخل المنزل يبعث الهواء عبر ملف المبخر، الذي يبرد الهواء، ويوجه هذا الهواء البارد في جميع أنحاء منزلك باستخدام سلسلة من مجاري الهواء.

الفلاتر

يتم تنفيذ وظيفة التنظيف لمكيفات الهواء من خلال الفلاتر(المرشحات)، والتي تعمل على إزالة الملوثات والغبار من هواء الغرفة، وفي بعض الأنظمة، تكون المرشحات دائمة وغالباً لا يتم استبدالها،ويمكن القيام بغسلها بشكل دوري لإزالة الأوساخ والأتربة والغبار المتراكم، غالبية الأنظمة يكون لديها فلاتر(مرشحات) يمكن التخلص منها واستبدالها، عندما تصبح الفلاتر(المرشحات) مسدودة، فإنها تعمل على تقييد تدفق الهواء وتتسبب في عمل المكيف أو نظام التكييف بشكل غير فعال.

مضخة الحرارة

كيف تعمل مضخة الحرارة في المكيف

يمكن لمضخة الحرارة أن تنتج الحرارة في فصل الشتاء، أما في فصل الصيف فإن المضخة الحرارية تعمل على تجميع الحرارة الموجودة داخل المنزل وتقوم بطردها إلى الخارج، وفي فصل الشتاء، تستخرج المضخة الحرارية الحرارة من الهواء الخارجي وتقوم بتدويره داخل المنزل، وتعمل المضخة الحرارية بشكل أفضل عندما تكون درجة الحرارة الخارجية أعلى من درجة التجمد، وغالباً ما تكون هناك حاجة للحرارة التكميلية التي يوفرها جهاز المكيف، ويمكن أن توفر المضخة الحرارية طاقة أقل بنسبة 30 إلى 60 % لإنتاج وتوفير نفس الحرارة مقارنةً بفرن كهربائي مع عنصر تسخين مقاوم.

دورة التبريد في المكيف

يقوم جهاز المكيف ينقل الحرارة من المكان البارد إلى المكان الساخن، بعكس اتجاه تدفقها الطبيعي قبل عمل المكيف، لذلك يعتبر المكيف مضخة حرارية، في حالة التبريد فإن الضاغط يعمل على ضغط المادة الكيميمائية والتي غالباً ما تكون (غاز الفريون) الذي يعتبر الأكثر شيوعاً، وينتج عن هذا الضغط ارتفاع في درجة حرارة المادة الكيميائية (الفريون)، ومن ثم يقوم المكثف بتكثيف وسيط التبريد، وهو عبارة عن أنبوب معدني ملتف يهدف إلى تحويل غاز الفريون من الحالة الغازية إلى الحالة السائلة، وينتج عن ذلك ارتفاع درجة الحرارة ويتم التخلص من هذه الحرارة إلى الجو المحيط بواسطة المروحة، ومن ثم يقوم الصمام بخفض الضغط وخفض درجة حرارة مادة الفريون ، أي أنه يقوم بتبريد الفريون ، فيخرج الهواء منخفض الضغط ومنخفض درجة الحرارة، ومن ثم يقوم المبخر بالعمل على تحويل وسيط التبريد من الحالة السائلة إلى الحالة الغازية، وينتج عن ذلك امتصاص الهواء الساخن من الغرفة إلى المكيف، وبملامسة هذا الهواء لأنابيب التبريد فإنه يبرد، ومن ثم يتم دفعه إلى داخل المنزل أو الغرفة بواسطة المروحة.

دورة التدفئة في المكيف

خلال دورة التدفئة تتدفق المادة الكيميائية(غاز الفريون) في الاتجاه المعاكس، وتتدفق في حالتها السائلة إلى الملف الخارجي الذي يلتقط الحرارة حيث يتبخر في بخار منخفض الضغط، ومن ثم ينتقل غاز الفريون في حالته البخارية من خلال الضاغط، حيث يتم ضغطه في بخار ساخن وعالي الضغط، ثم يتم توجيهه بواسطة صمام الانعكاس إلى الملف الداخلي، ثم يتحول البخار إلى سائل أثناء مروره عبر الملف الداخلي، مما يؤدي إلى إطلاق الحرارة التي يتم دفعها عبر القنوات من خلال المروحة الداخلية.

السابق
كم يعيش مريض تشمع الكبد
التالي
المكيف يخرج هواء ساخن

اترك تعليقاً