تطبيقات

مُعتقدات شائعة حول بطاريات الهواتف الذكيّة

شحن الهاتف، استخدام الهاتف خلال الشحن

الهواتف الذكيّة

تتمتع الهواتف الذكية بقوة هائلة، فهي تُعتبر أجهزة كُمبيوتر صغيرة يُمكن حملُها باليد، وتتيح لنا الهواتف الذكية التواصل والبحث عن الترفيه وإنجاز الكثير من الأعمال وإدارة أعمالنا وإدارة الموار المالية والانتقال إلى الأماكن عبر البرامج الخاصة بالخرائط، إضافةً إلى التسوّق عبر الإنترنت وغير ذلك الكثير، وتكون الهواتف هكذا حتى تنفذ بطارية الهاتف، فتشعر وكأنك فقدت شيئاً عظيماً، وبشكل خاص في حال لم يكن لديك القُدرة على إعادة الشحن، سواء كان ذلك عبر الكهرباء أو عبر الشواحن المحمولة Power Banks.

المُحافظة على بطارية الهاتف الذكي

هُناك العديد من الأمور والنصائح التي تعمل على تجنُّب استنزاف البطارية والقلق الذي يُصاحب ذلك، وهذا من خلال تعلُّم كيفية جعل بطارية هاتفك تدوم لفترة أطول وتُبقيك مُتصلاً عندما تكون في أمس الحاجة إليها، سنتحدث هنا عن العديد من الخُرافات والمُعتقدات الشائعة حول شحن أجهزة الهواتف الذكية، سواء كانت الأجهزة التي تعمل بنظام IOS مثل الآيفون والآيباد وغيرُها، أو الأجهزة التي تعمل بنظام Android مثل أجهزة Samsung,HTC,Xiaomi,huawei وغيرُها العديد من الأجهزة ذات العلامات التجارية الأخرى، سنتحدّث في هذه المقالة أيضاً عن نصائح مُفيدة حول الحُصول على أقصى استفادة من شُحنة البطارية في كُل مرّة تقوم بشحنها.

أساطير وخُرافات حول بطارية الهاتف الذكي

الأسطورة (1) يجب أن تقوم بشحن بطارية هاتفك لعدّة ساعات

تقول هذه الأُسطورة بأنه عند شرائك لهاتف جديد، فلابد وأن تقوم بشحن بطارية الهاتف لمدة 6-12 ساعة مُتواصلة، أو ترك الهاتف مُتصلاً بالشاحن حتى صباح اليوم التالي، حتى تُصبح بطارية الهاتف جيّدة من حيثُ الكفاءة وطول مُدة الاستخدام، لكن هذه المعلومة ليست صحيحة، وهي عبارة عن خُرافة، وقد جاءت هذه الخُرافة من الأيام التي كانت لدينا فيها بطاريات نيكل – أيون، في الهواتف القديمة، حيثُ أنه كان يُعتقد بأن بطاريات النيكل أيون كان لابُد من تركها عدة ساعات في الشاحن حتى لا تنسى البطارية الجُزء الذي لم يُعتد على شحنه.

أما في يومِنا هذا، فإن جميع هواتف اليوم تستخدم بطاريات الليثيوم-ايون، والتي تُعتبر ذكيّة بما يكفي لتنظيم إدارة الطاقة الخاصة بها، وأن الشاحن سوف يتوقّف عن الشحن مُباشرةً بمجرد وصول نسبة الشحن إلى 100 بالمائة، لذلك لا يوجد داعي للقلق بشأن الشحن الزائد.

نصيحة الشحن

قُم بتوصيل جهاز الهاتف الخاص بك ليلاُ وقبل الذهاب إلى النوم، وسيكون في الصباح جاهزاً ببطارية تدوم شُحنتها طوال اليوم.

الأسطورة (2) يجب أن تدع البطارية تفرغ تماماً من الشُحنة قبل إعادة شحنِها

كما ذكرنا، فإن جميع الهواتف في يومنا هذا تستخدم بطاريات ليثيوم – أيون، وتأتي هذه البطاريات مع كمية ثاتة من دورات الشحن، ويُقصد بدورات الشحن (عدد المرات التي يمكنك شحن ما يصل إلى 100 في المائة وتفريغها إلى 0 في المائة)، ويتراوح عُمر بطارية هاتف iphone على سبيل المثال ما بين 400 إلى 500 دورة شحن، لكن هذا لا يعني أنه لا يُمكنك توصيله سوى 500 مرة، ولكن هذا يعني أنه لديك ما يُقارب 500 فُرصة للسماح له بالانتقال من الشحن الكامل إلى الشحن الفارغ تماماً، لذلك، فإنك إذا قُمت بترك البطارية تُستنزف وتفرغ تماماُ كل يوم، فإن البطارية سيكون عُمرها حوالي 500 يوم، ومن ثم سوف تبدأ بالعمل بشكل غير جيّد ودون كفاءة عالية، حتى تصِل إلى التوقُف التّام عن العمل.

متى يُمكنُنا القيام بتفريغ بطارية الهاتف الذكّي

هُناك سبب وحيد للقيام بتفريغ البطارية من شُحنتها تماماً، ويُمكنُك القيام بذلك، في حال”موت البطارية”، أي عندما تُظهر أيقونة البطارية شُحنة مُوجبة، وهذا يعني أن البطارية بحاجة إلى إعادة مُعايرة، ويجب أن يؤدي تفريغُها وإعادة شحنُها إلى حل المُشكلة.

نصيحة الشحن

حاول أن تُحافظ دائماً على لاشحن، فإذا كان لديك شاحن قريب، سواء في السيارة أو في المنزل أو في المكتب فقُم بتوصيل الهاتف بالشاحن.

الأسطورة (3) البطارية ستدوم إلى الأبد إذا قُمت بشحنها بشكل صحيح

تُعتبر البطاريات أحد أكبر وأهم نُقاط ضعف الهاتف الذكي، فيتعيّن علينا بين الفترة والأخرى القيام باستبدال بطاريات الهاتف الذكي بأُخرى جديدة، حيثُ أن لكل بطارية عُمراً افتراضياً تنتهي بانتهائه، إلا أن ذلك لا ينفي أو يستبعد إمكانية اختراع بطارية تدوم لسنوات طويلة، أي ذات عُمر افتراضي أطول بكثير من البطاريات المعروفة، تفقد بطاريات الليثيوم – أيون قُدرتها على تحمل شُحنة عند تقدُمها في العمر، لذلك، حتى لو كان لا يزال لديك الكثير من دورات الحياة في البطارية، إلا أنك قد لا تتمكن من شحن هاتفك إلّا لما نسبته 60 في المائة من سعتها، هُناك بعض التطبيقات التي يُمكن من خلالها فحص قوة البطارية ومدى كفاءتها، وبناءً على ذلك يُمكن التفكير في استبدال البطارية لمنح الهاتف حياة أطول.

نصيحة الشحن

بطاريات الليثيوم أيون لا يجب أن تكون منخفضة أو مرتفعة الشُحنة، يتفق الخُبراء على أن الحفاظ على بطارية الهاتف مشحونة بما نسبته 30 حتى 80 في المائة مُعظم الوقت، هو الأفضل لتعزيز وزيادة طول عُمر البطارية.

الأسطورة (4) يجب عدم استخدام الهاتف خلال عملية الشحن

في الحقيقة، فإنه ليس هُناك أية مخاطر من استخدام الهاتف خلال عملية الشحن، وهذه الخُرافة تأتي نتيجة مخاوف حول ارتفاع درجة حرارة البطارية خلال عملية الشحن، يُمكن أن تُشكّل بطاريات الليثيوم أيون خطراً إذا كان لديها أي نوع من عيوب التصنيع، ولكن هذا الأمر يُعتبر حُدوثُه نادراً، ومع ذلك، فإذا لاحظت دفئاً مُفرطاً في الهاتف خلال عملية الشحن، فيجب القيام بفحصه على الفور، ويجب خلال عملية شحن الهاتف الذكي استخدام كابلات الشحن المُعتمدة من قبل الشركة المُصنِّعة، والابتعاد عن كوابل الشحن التجارية، فقد تتسبب بتلف في الهاتف أو في البطارية، وتعمل كوابل الشحن الأصلية على المساعدة في شحن هاتفك بطريقة أكثر سُرعة وأكثر فعالية.

نصيحة الشحن

على الرغم من أنه يمكنك استخدام الهاتف الذكي خلال عملية الشحن، فإن استخدام الشاشة أو بعض التطبيقات التي تعمل في الخلفية الخلفية تستخدم بعضاً من الطاقة، لذلك، فإن الهاتف سوف يشحن بنصف سُرعته العادية، وفي حال رغبت بالشحن بسرعة أكبر، فيجب وضع الهاتف في وضع الطيران، أو إغلاقه بشكل كامل، إضافةً لذلك، فإن الشحن من مقبس الحائط دائماً يكون أسرع من الشحن من خلال جهاز الكمبيوتر أو شاحن السيارة.

الأسطورة (5) قتل التطبيقات يوفر الطاقة

ببساطة، فإن هذا لا يُعتبر صحيحاً، إضافةً إلى أنها نصيحة سيّئة، حيثُ أنه من خلال قتل التطبيقات وإعادة تشغيلها مراراً وتكراراً، فأنت في الواقع تستخدم بذلك موارد أكثر وقوة أكبر مما لو تركت التطبيق يعمل في الخلفية، وبدلاً من إغلاق التطبيقات التي تعمل في الخلفيّة، قُم باستخدام هذه النصائح التي سنقوم بذكرٍها في نهاية المقالة، في حال كان لديك شُحنة قليلة أو غير كافية في البطارية.

نصائح لتوفير الطاقة في الهاتف وحفظ شُحنة البطارية لأطول وقت مُمكن

فيما يتعلّق بجهاز iphone، يجب عليك القيام بتبديل الوضع بشكل يدوي، وذلك بتغييره إلى وضع الطاقة المُنخفضة أو وضع توفير الطاقة Power Saving، ويتم ذلك من خلال القيام بسحب الشاشة الرئيسية للوصول إلى لوحة التحكم ومن ثم الضغط على رمز البطارية لتبديل الوضع، وإذا لم يكن رمز البطارية ظاهراً في مركز التحكُم، فقُم بإضافته إلى هُناك من خلال الإعدادات.

فيما يتعلّق بأجهزة الهواتف الذكيّة الأُخرى والتي تعمل بنظام Android، قُم بتنشيط ميزة توفير البطارية في جهازك، وتختلف إسم الوضع من جهاز إلى آخر، لكن جميع التسميات تُدلل على توفير طاقة البطارية، ويكون في بعض الأجهزة بعض الخيارات المُتقدّمة التي تُمكنُك من تفعيل وضع توفير الطاقة بشكل تلقائي وفي الوقت الذي تقوم بتحديده، وتُعتبر هذه ميّزة مُتقدّمة وذو فائدة.

السابق
حل مشكلة تلف بطاقة SD
التالي
بطارية الموبايل تفرغ بسرعة

اترك تعليقاً